تركيا: احتفالات حاشدة بذكرى سقوط القسطنطينية

شارك مئات آلاف الأتراك، يوم السبت، في اسطنبول بالذكرى الـ562 لسقوط مدينة القسطنطينية بأيدي العثمانيين، وذلك بحضور رئيس الدولة ورئيس الحكومة، وذلك قبل 8 أيام من موعد الانتخابات التشريعية.

وكان العثمانيون استولوا على القسطنطينية عاصمة الإمبراطورية البيزنطية عام 1453، وحولوا اسمها إلى اسطنبول. وتجمع هذا الحشد الكبير في منطقة ينيكابي في ضواحي اسطنبول للمشاركة في ما وصفته السلطات التركية بأنه "أكبر احتفال في تاريخ تركيا الحديثة.

وشاركت القوات المسلحة التركية في الاحتفال بقوة من 562 جنديا ارتدوا لباس الجنود العثمانيين مع اوركسترا موسيقية عثمانية عزفت الأناشيد الحماسية.

وأطلق المشاركون في الاحتفال هتافات مؤيدة للرئيس رجب طيب أردوغان ولحزب العدالة والتنمية، ولوحوا بأعلام تركية وعثمانية.

ويسعى أردوغان، الذي أصبح رئيسا عام 2014، بعد أن تسلم لأكثر من 10 سنوات رئاسة الحكومة، إلى قيادة حزبه نحو فوز في هذه الانتخابات يمنحه غالبية الثلثين في البرلمان للتمكن من تعديل الدستور والانتقال إلى نظام رئاسي. وكان السلطان محمد الثاني الذي لقب بمحمد الفاتح دخل القسطنطينية في 29 مايو 1453، وقضى بذلك على الإمبراطورية البيزنطية

أضف تعليقك

تعليقات  0