مسؤول تجاري تايواني: 6ر8 مليار دولار امريكي حجم التبادل التجاري مع الكويت

قال ممثل المكتب التجاري لتايوان في دولة الكويت تيموثي هسيانغ ان حجم التبادل التجاري بين تايوان والكويت بلغ 6ر8 مليار دولار امريكي خلال عام 2014 بما في ذلك التجارة النفطية. واضاف هسيانغ في تصريح له في غرفة تجارة وصناعة الكويت اليوم على هامش زيارة يقوم بها وفد تجاري تايواني الى البلاد ان التجارة البينية غير النفطية بلغت 200 مليون دولار امريكي فقط من اجمالي حجم التجارة بين البلدين.

واشار الى ان الكويت تأتي في المرتبة 16 كأكبر شريك تجاري لتايوان في وقت ارتفع حجم التجارة بنسبة تخطت 30 في المئة منذ افتتاح ممثلية المكتب التجاري التايواني في الكويت قبل ثلاث سنوات وزاد عدد طلبات تأشيرة الدخول الى تايوان منذ ذلك الحين.

وحول مشاركة الشركات التايوانية في خطة الدولة الانمائية الخمسية اعرب عن تطلعه الى مشاركتها في المشاريع الكبرى لبرامج الخطة الكويتية متى ما سنحت الفرصة لذلك مؤكدا سعي تلك الشركات الى إيجاد آلية معينة للاستثمار في الكويت ومنافسة الشركات الاجنبية الاخرى الموجودة سلفا.

ومن جانبه قال المدير العام لمركز تايوان التجاري (مكتب الكويت) مايك تانغ له ان الوفد التايواني الزائر الى الكويت يضم ممثلين ل16 شركة تايوانية في مجالات واسعة ومتنوعة منها شركات طبية ومعدات منزلية وصناعة الحديد وغيرها.

وبين تانغ ان تايوان لديها خبرة تمتد لأكثر من 40 عاما في مجال التجارة الخارجية كما انها تشتهر باحتضانها الشركات الصغيرة والمتوسطة ما يعد فرصة مثالية للشركات الكويتية النظيرة والشباب الكويتي للتعاون مع شركات تايوانية وسط التوجه الحكومي في الكويت نحو دعم هذا النوع من الشركات والمشروعات.

وعن اهداف زيارة الوفد التايواني التجاري الى البلاد ذكر ان انشاء منصة لتبادل التجارب والخبرات مع الجانب الكويتي احد اهداف الزيارة فضلا عن سعي المكتب التجاري التايواني في الكويت الى زيادة الصادرات التايوانية الى منطقة الخليج. وحول أبرز ما قد يكون عائقا امام الشركات التجارية للتعاون فيما بينها ذكر ان اجراءات استخراج الرخص التجارية والدورة المستندية في اجراء الاختبارات والفحص قد تكون احد ابرز تلك العوائق.

وبين ان دولة الكويت "غنية" بالموارد المالية وقادرة على الحصول على افضل المنتجات في العالم وأحدثها لذا ينبغي ان تواكب التطور والتسارع العالمي عبر تبسيط الاجراءات اكثر وبيئة الاعمال.

واكد اهمية الكويت التجارية بالنسبة الى تايوان اذ تعد ثاني اكبر مزود للنفط للجزيرة التايوانية معربا في ذات الوقت عن استعداد الشركات التجارية الى نقل الخبرات والتقنيات المتطورة التي تملكها الشركات التايوانية الى نظيرتها الكويتية.

وفيما يخص الزيارات التي تقوم بها الشركات والمؤسسات الكويتية لتايوان لفت تانغ الى ان معهد الكويت للابحاث العلمية لديه زيارات دورية الى تايوان بغية التعرف على ابرز التقنيات الموجودة في مختلف المجالات العلمية هناك موضحا ان المكتب التجاري بالكويت يعمل على ترتيب الزيارات الى جزيرة تايوان التي تستضيف سنويا اكثر من 40 معرضا عالميا.

من جهته قال نائب المدير العام لغرفة تجارة وصناعة الكويت حمد جراح العمر في تصريح مماثل ان زيارة الوفد التايواني تتكرر بين فترة واخرى لرغبة الشركات التايوانية بزيادة التعاون التجاري مع الشركات الكويتية.

واضاف العمر ان الهدف من الزيارة يتمثل كذلك بتسويق المنتجات والبضائع التايوانية واطلاع المستثمر الكويتي عليها ومنها منتجات في قطاعات الطاقة والصحة والتعليم والرياضة وغيرها.

وعن دور القطاع الخاص الكويتي في تايوان ذكر ان الشركات والمؤسسات الكويتية نشطة جدا في تايوان كما ان لها استثمارات عدة في مختلف دول العالم.

وبين في هذا السياق وجود فرص استثمارية في الكويت بإمكان الشركات التايوانية اقتناصها والمشاركة فيها وتتمثل في المشاريع الضخمة التي تقوم بها الحكومة الكويتية في قطاعات البنى التحتية والطرق والموانئ الجوية والبحرية.

أضف تعليقك

تعليقات  0