متى يكون قرارك “سليم” في المواقف التي تتعلق بالغذاء؟

يتعرض معظمنا لبعض المواقف التي قد لا ندرك فيها ما هو الخيار “الأفضل” والأنسب الذي يمكن أن نتبناه.

وغالباً ما نجد أنفسنا نترك “لرغباتنا” أن تقودنا من دون التفكير فعلاً في القرار الأنسب والمفيد.

كما وتكمن المشكلة في عدم المعرفة الدقيقة للتصرف الأمثل في بعض المواقف.

فما هو التصرف الأنسب في بعض المواقف بحيث لا نأخذ قرارات قد تضر بصحتنا بشكل عام على المدى البعيد؟.

“أشعر بالجوع خلال فترة بعد الظهر وينتابني إحساس بأنني سأتناول كل ما يمكن أن أراه أمامي من طعام” لا يعتبر الشعور بالجوع خلال فترة بعد الظهر من الأمور التي يمكن الاستهانة بها.

وقد يميل العديد من الأشخاص في هذه الفترة من اليوم إلى اتخاذ القرار الخاطئ، كتناول الوجبات غير الصحية كالوجبات السريعة المليئة بالدسم.

وتعتبر هذه الفترة من اليوم من الفترات الحساسة حيث أنها قريبة من آخر النهار وبالتالي فإن الجسم لم يعد بحاجة إلى الطاقة الكبيرة التي يكون بحاجتها مع بداية اليوم.

وفي هذه الفترة من اليوم نكون بحاجة أكثر إلى الوجبات الصحية التي تسكت الجوع ريثما تأتي فترة تناول العشاء وفي الوقت نفسه لا تحتوي على كمية كبيرة من الدهون والسكريات. ومن الخطأ أن تختار تناول الوجبات الدسمة كونك ستتناول وجبة العشاء بعد فترة لا تعتبر بالطويلة.

وهنا حاول أن تختار الوجبات الخفيفة كالبسكويت المصنوع من الحبوب الكاملة أو التي لا تحتوي على كميات كبيرة من السكر ويمكن أيضاً أن تختار المكسرات كالفستق السوداني واللوز كبديل عن تناول الوجبات الدسمة كالسندويش الجاهز.

“عندما أشعر بالعطش فإنني أحب شرب العصائر الحلوة بدلاً من الماء” من المفيد صحياً أن تتناول المشروبات الطبيعية بين فترة وأخرى سواءً كانت هذه السوائل هي عصير الفواكه الطبيعي أو الشاي.

وفي حال تعاملت مع هذه المشروبات “كوجبة” خفيفة للتمتع بها كوجبة الحلوى على سبيل المثال فإنها تبقى ضمن الحدود المسموح بها.

ولكن في حال أصبح خيار المشروبات الحلوة وخاصة المشروبات الغازية من المشروبات الأساسية في حياتك بدلاً من الماء الطبيعي فإن ذلك يعتبر مشكلة ينبغي مواجهتها.

ويمكن أن تحاول تخصيص فترة بعد الظهر لشرب القليل من هذه العصائر أما خلال اليوم فحاول أن تكون زجاجة الماء الطبيعي بين يديك بحيث لا تسمح لخيار العصير الحلو أن يتملكك.

ويعتبر الماء الطبيعي هو العنصر الأساسي لحياة الإنسان وبدونه فإن جميع أجزائه تتعرض للتعب والإنهاك. “

أميل عند الجوع لتناول المعجنات هل يعتبر هذا قرار سليماً؟”

لا يمكن للكثير منا الامتناع عن “إغراء” تناول المعجنات والبيتزا بأنواعها خاصة عندما نشعر بالجوع. ولا تعتبر المعجنات بحد ذاتها من المأكولات الخطيرة ولكن يجب تناولها بحذر خاصة في حال كنت تعاني من احتمال الإصابة بالسكر والكولسترول.

ويفضل ألا تكثر من الكمية التي تتناولها ولكي تضمن تناول كمية صغيرة تناول السلطة بكثرة إلى جانبها مما يعطيك الشعور بالشبع.

أضف تعليقك

تعليقات  0