محافظ الاحمدي: للجنة (الشريعة) بصمة ودور مهم في المجتمع الكويتي

أكد محافظ الاحمدي الشيخ فواز خالد الحمد الصباح نجاح اللجنة الاستشارية العليا للعمل على استكمال تطبيق احكام الشريعة الاسلامية في وضع بصمة واضحة وأداء دور مهم في المجتمع الكويتي منذ تأسيسها في عام 1991.

وقال المحافظ في بيان صادر عن المحافظة ان اللجنة استطاعت ان تصحح الكثير من المفاهيم مستعينة بخيرة الفقهاء والخبراء والباحثين المختصين في دراسة وتقييم الاحكام والتشريعات والقوانين القائمة والعمل علي استكمال تطبيقها على هدي من الشريعة الاسلامية السمحاء.

واوضح البيان ان ذلك جاء خلال استقبال محافظ الاحمدي لامين عام اللجنة بالوكالة الدكتور عصام الفليج يرافقه مدير ادارة العلاقات العامة والاعلام باللجنة خالد المطر ومنسق انشطة اللجنة في محافظة الاحمدي وعضو مشروع قيم شكرية السعيدي. واستعرض اللقاء أولويات وبرامج اللجنة وفرص التعاون المشترك بين محافظة الأحمدي ولجنة تطبيق الشريعة الاسلامية.

وثمن المحافظ جهود اللجنة وحرص القائمين عليها وسعيهم لاستشراف المستقبل من خلال تهيئة الاجواء لاستكمال تطبيق احكام الشريعة عبر مختلف الوسائل ومنها اللقاءات الحوارية والنقاشية داخل وخارج الكويت والاطلاع على نماذج دولية عديدة وتجارب مماثلة للاستفادة من خبراتها بما يتناسب مع طبيعة المجتمع الكويتي.

ومن جهته قال الدكتور الفليج اثر اللقاء ان اللجنة تستهدف في المرحلة الحالية تعزيز حضورها الميداني بالتواصل مع المحافظين لبيان انجازاتها والتعريف بمهامها التي انشئت من اجلها بمرسوم اميري من سمو الامير الراحل الشيخ جابر الاحمد الصباح رحمه الله والتي تحظى برعاية سامية من سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه.

واكد الفليج انه لمس خلال لقاءاته مع المحافظين استعدادا للتعاون مع اللجنة من خلال اقامة ندوات ومحاضرات بمحافظات الكويت الست دعما لانشطة اللجنة وفعالياتها عموما اضافة الى مشروع القيم الذي يستهدف طلاب المدارس في المحافظات.

واضاف ان اللجنة اطلعت المحافظين على تفاصيل المشروع الذي اطلق عليه اسم (واثق) نظرا لانه يهدف الى تعزيز الثقة بالنفس لدى الطلبة والطالبات في مدارس الكويت ويساعد على زيادة مستوى التحصيل الدراسي وتقليل التعثر والسلوك العدواني لديهم.

واوضح ان المحافظين من خلال اطلاعهم على اهداف ومحتوي المشروع عبر المطبوعات الخاصة به ابدوا اعجابهم بالفكرة واستحسانهم لها بل واستعدادهم لدعمها بما يسهم في تحقيق الاهداف المرجوة منها.

وحول الاتصال بين اللجنة وقطاعات المجتمع الكويتي قال الفليج ان هناك خطة مستقبلية للتواصل مع جميع المسؤولين اضافة الى النزول الى الميدان مع مؤسسات الدولة خاصة تلك التي تتواصل مع الشباب وجمعيات النفع العام بهدف التعاون وتنظيم الانشطة المشتركة التي تهم الشباب والمجتمع بوجه عام.

وفيما يتعلق بآلية التعاون مع محافظة الاحمدي قال الفليج ان اللقاء مع الشيخ فواز الصباح شهد اتفاقا مبدئيا على تعيين ضابط ارتباط بين المحافظة واللجنة للعمل على وضع اطار لتعاون مشترك بين الجانبين من خلال تنظيم ندوات ومحاضرات تستهدف التواصل مع مختلف شرائح المجتمع خاصة وان الاحمدي من المحافظات المتميزة على مستوى الانشطة والفعاليات المختلفة طوال العام.

أضف تعليقك

تعليقات  0