مسلمة تتعرّض لهجوم عنصري جنوب لندن

تحقق الشرطة البريطانية في هجوم عنصري تعرضت له امرأة مسلمة أمس الأول (الخميس)، تم خلاله تمزيق الحجاب الذي ترتديه أثناء توجّهها الى اصطحاب أبنائها من مدرسة في جنوب لندن.

وتعرضت المرأة الشابة لهجوم أول من ثلاث نساء لارتدائها الحجاب ، أثناء توجّهها نحو مدرسة الخير الابتدائية الإسلامية الخاصة في جنوب لندن، لاصطحاب أبنائها.

وقالت المرأة التي طلبت عدم ذكر اسمها، لصحيفة إيفينينغ ستاندارد ، إن النسوة سألنها في البداية عما إذا كانت لا تشعر بالحر بسبب ارتداء الحجاب ، قبل أن يبدأن في جذب الحجاب وركلها.

وذكرت الشرطة أن النساء الثلاث لم يتوقفن عن الهجوم ، إلا بعد توقف سيارة أسرة لمحاولة حماية المرأة.

وتم استدعاء ضباط الشرطة إلى مكان الحادث عصر يوم الخميس، حيث تم إلقاء القبض على اثنتين منهن، تتراوح أعمارهما بين 18 و35 سنة، للاشتباه في الاعتداء وارتكاب جريمة عنصرية.

وذكرت شرطة سكوتلاند يارد البريطانية ، أنه تم اقتيادهما الى أحد مراكز الشرطة، قبل أن يتم الإفراج عنهما لاحقاً بكفالة.

وقال ناطق باسم شرطة العاصمة : نأخذ كل جريمة على محمل الجد.

قمنا بعمليتي اعتقال مرتبطتين بالتحقيق الجاري .

أضف تعليقك

تعليقات  0