الجيش الأميركي يوقف موقعه جراء "اختراق سوري"

أعلن الجيش الأميركي، الاثنين، أنه أوقف موقعه الإلكتروني مؤقتا بعد أن تسللت جماعة تسمي نفسها الجيش الإلكتروني السوري إلى الموقع ووضعت عليه رسائل.

وأضاف الجيش الأميركي في بيان أن المتسللين تمكنوا من النيل من محتوى أحد أقسام موقع الجيش.

وتابع مالكولم فروست قائد ادارة العلاقات العامة في الجيش "بعد أن نما ذلك إلى علمنا اتخذ الجيش التدابير الوقائية اللازمة لضمان عدم اختراق بيانات الجيش.. وذلك من خلال وقف الموقع مؤقتا."

وأعلن "الجيش الإلكتروني السوري" المسؤولية عن الاختراق، وقال إنه ترك رسائل على موقع الجيش الأميركي منها واحدة مفادها "قادتكم يقرون بأنهم يدربون الأشخاص الذين أرسلوهم ليموتوا في القتال."

وتم وضع بعض الصور التي التقطت بعد أن تم الاختراق على حساب الجيش الإلكتروني السوري على تويتر.

أضف تعليقك

تعليقات  0