أسباب وطرق علاج الطفح الجلدي الصيفي في المنزل


الطفح الحراري من بين الأمراض التي تفسد على الكثيرين فرحة قدوم فصل الصيف، إذ غالباً ما يعاني أصحاب البشرة الحساسة بسبب هذا الطفح الجلدي، والذي يترافق مع ظهور بثور وحكة مزعجة. لكن هذه الطرق البسيطة والفعالة كفيلة بتجنبه.

مع قدوم فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة تزداد شدة التعرق، وهنا تبدأ المشاكل وخاصة لدى أصحاب البشرة الحساسة. فالتعرق الزائد يؤدي إلى ظهور ما يعرف بـ"الطفح الحراري"، والذي يتمثل بظهور بثور حمراء صغير تسبب حكة شديدة. ويكثر ظهور هذه البثور في بعض مناطق الجسم، مثل الصدر والرقبة ومابين الساقين والردفين، فضلاً عن إمكانية ظهور تلك البثور على فروة الرأس والجبين أيضاً.

ويرجع أخصائيو الأمراض الجلدية سبب ظهور"الطفح الحراري" إلى التعرق الزائد، فعند ارتفاع درجات الحرارة يقوم الجسم بإفراز العرق لتبريد الجسم، وفي بعض الأحيان تحول بعض العوائق دون خروج العرق إلى خارج الجسم عبر المسامات، ما يؤدي بالتالي إلى ظهور الطفح الجلدي الحراري. ومن المعروف أن الأطفال الرضع هم أكثر عرضة للطفح الجلدي من الكبار، والسبب صغر مسامات الجلد لديهم. أما لدى الكبار، فمن الممكن أن يؤدي ارتداء الملابس الضيقة والسميكة إلى احتباس العرق داخل الجسم والتسبب بتهيج في الجلد وظهور الطفح الحراري. هكذا يمكننا تجنب الطفح الجلدي: وفقاً لموقع "هيلبستير" الألماني، فإن أفضل وسيلة لتجنب الطفح الحراري هي:

1. اختيار الملابس المناسبة، إذ ينصح خبراء الأمراض الجلدية بتجنب الألبسة المصنوعة من الألياف الصناعية، والتي تزيد من التعرق وتعزز أعراض الطفح الجلدي. ومن الأفضل ارتداء السراويل العريضة والقمصان المصنوعة من القطن.

2. غسل المناطق المتضررة من الطفح الجلدي بالماء الفاتر وتجفيفها جيداً ومن ثم رشّ قليل من البودرة على تلك المناطق المتضررة.

3. في كثير من الحالات يؤدي الطفح الحراري إلى حكة مزعجة، ويرجع ذلك إلى إفراز الهيستامين في الجسم. ولتخفيف هذه الحكة ينصح خبراء الأمراض الجلدية بتناول بعض المكملات الغذائية مثل فيتامين C، الذي يحول دون إفراز الهيستامين في الجسم. ويحتوي فيتامين C على مضادات أكسدة قوية تساعد على الشفاء من الطفح وتخفف من فرص التعرّض لردات فعل تابعة للحساسية. كما من الممكن تناول مضادات الهيستامين أيضاً. ويمكن أيضاً استخدام الطب البديل لعلاج الحكة وذلك بمزج نبات القراص مع مادة الكانثاريس المضادة للتهيج. من علاجات الطفح الجلدي المنزلية:

1. البابونج: يعد شاي البابونج وسيلة منزلية جيدة تساعد على علاج الطفح الجلدي، وذلك بغسل المناطق المتضررة يومياً.

2. زيت الزيتون: لزيت الزيتون دور مهم في علاج الطفح الحراري، إذ ينصح بدهنه على المناطق المتضررة.

3. اللبن الرائب: يساعد أيضاً على تهدئة المناطق المتضررة.

4. زيت اللافندر (الخزامى): من الوسائل المنزلية التي تساعد على علاج الطفح الجلدي، إذ يمكن دهن المناطق المتضررة مباشرة بزيت اللافندر أو عبر مزجه بقليل مع الماء الفاتر.

5. خلّ التفاح الطازج والعسل الطبيعي مفيدان جداً للتخلّص من الحكة.

أضف تعليقك

تعليقات  0