القناعي: الصحافة الرياضية الاسيوية تساند حق قطر في استضافة مونديال 2022

أكد رئيس الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية فيصل القناعي أحقية قطر في استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 بعد ان فاز ملفها عن جدارة واستحقاق أمام الملفات المنافسة بفضل جودته وتلبيته لمتطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

وقال القناعي الذي يشغل ايضا منصب نائب رئيس الإتحاد الدولي للصحافة الرياضية في تصريح صحافي اليوم إن تنظيم دولة قطر لمونديال 2022 هو "حلم عربي وخليجي وآسيوي" لن تؤثر فيه جميع المحاولات اليائسة والمستميتة والهادفة من بعض الجهات لسرقة هذا الحلم من قطر التي تمثل ابناء الخليج جميعا.

وأضاف ان الجميع مل بعض المحاولات اليائسة لبعض وسائل الأعلام الغربية التى تحاول التشكيك في الحق القطري لإستضافة هذا المحفل العالمي الكبير على الرغم من علمها بنظافة ونزاهة الملف القطري مشددا على ان الاتحاد الاسيوي سيقف ضد هذه المحاولات النابعة من نظرة عنصرية تسعى الى فرض أجندتها الخاصة على كرة القدم العالمية.

واوضح ان فضح الادعاءات الكاذبة من وسائل الإعلام يتطلب من منتسبي الإعلام الآسيوي الوقوف والتصدي لهذه المحاولات اليائسة وكشفها أمام العالم أجمع مشيدا بالتعامل الراقي الذي تنتهجه اللجنة المنظمة القطرية للمونديال في تفنيد هذه الادعاءات وكشفها امام العالم .

وابدى القناعي ثقته اللامحدودة بإمكانات دولة قطر في إستضافة مونديال 2022 بعد النجاحات المتتالية لقطر في تنظيم اكبر الأحداث الرياضية العالمية والقارية مشيرا الى ان الاتحاد الاسيوي يضع إمكاناته تحت تصرف اللجنة المنظمة القطرية للمونديال في سبيل دعم موقفها في مواجهة الافتراءات العنصرية وأهدافها المشبوهة.

أضف تعليقك

تعليقات  0