وكالة الطاقة الدولية تدعو لبذل المزيد من الجهود لمواجهة الاحتباس الحراري

دعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الى بذل المزيد من الجهود لمواجهة ظاهرة الاحتباس الحراري ومعالجة ارتفاع درجة حرارة الأرض وحثت قطاع الطاقة على مواجهة هذا التحدي الذي يمكن تحقيقه وغير مكلف.

وقالت الوكالة في بيان صحفي ان الهدف المتعلق بنسبة الانبعاثات ذات الصلة بالطاقة العالمية يمكن أن يتحقق قبل عام 2020 من دون أن تكون له تكلفة اقتصادية محذرة من ان "العالم يمر بمنعطف حرج في جهوده لمكافحة التغير المناخي.

واقترحت خمسة إجراءات لخفض الانبعاثات العالمية في غضون السنوات الخمس المقبلة تشمل مكافحة تغير المناخ في قطاع الطاقة لاسيما وأن الغازات المسببة للاحتباس الحراري الناجمة عن إنتاج الطاقة واستخدامها تبلغ ضعف مستوى جميع المصادر الأخرى مجتمعة للغازات الدفيئة.

كما طالبت باتخاذ خطوات ملموسة وتعهدات ملزمة لمواجهة الاحتباس الحراري مشددة على أن الهدف المتعلق بالنسبة العالمية للانبعاثات ذات الصلة بالطاقة يمكن أن يتم بلوغها بحلول عام 2020 إذا ما نفذت المبادئ التوجيهية للوكالة في هذا الخصوص.

وأكدت ضرورة استخدام تكنولوجيات وسياسات ثابتة مع الامتناع عن تغيير التوقعات الاقتصادية والتنموية في أي منطقة بالعالم فيما تشمل توصيات الوكالة أيضا زيادة كفاءة استخدام الطاقة في الصناعة والمباني والنقل.

وحثت على الحد من استخدام محطات الطاقة التي تعمل بالفحم وزيادة الاستثمار في تكنولوجيات الطاقة المتجددة إلى 400 مليار دولار في عام 2030 مقارنة ب270 مليار دولار في 2014 مع إلغاء تدريجي لإعانات الوقود الأحفوري للاستغناء عنه نهائيا بحلول عام 2030 والحد من انبعاثات غاز الميثان في انتاج النفط والغاز.

يذكر أن العاصمة الفرنسية تستضيف في ديسمبر المقبل مؤتمر التغير المناخي الذي يسعى للتوصل لاتفاقيات والتزامات من دول العالم للحد من الانبعاثات مع الموعد المستهدف وهو عام 2020.

أضف تعليقك

تعليقات  0