وفاة الرئيس التركى الأسبق سليمان ديميريل عن 91 عاما


توفى الرئيس التاسع للجمهورية التركية سليمان ديميريل فى الساعات الأولى من اليوم الأربعاء، فى مستشفى "كوفن" بالعاصمة أنقرة عن عمر يناهز 91 عاما بعد تعرضه لأزمة قلبية. ونقلت الفضائيات الإخبارية التركية فى نبأ عاجل لها عن آيلين جسور، الطبيبة الخاصة لديميريل،

قولها فى تصريحات للصحفيين صباح اليوم إن الرئيس الأسبق نقل للمستشفى فى 13 مايو الماضى لتلقى العلاج على إثر تعرضه لمشاكل قلبية وفشل كلوى والتهاب فى الجهاز التنفسى وتحسنت صحته نوعا ما ولكن ساءت تماما خلال الأيام الأخيرة. وولد الرئيس التركى التاسع ديميريل فى الأول من نوفمبر عام 1924 فى بلدة "إسلام كوي" التابعة لمحافظة "اسبرطة" بمنطقة البحر المتوسط، وتخرج فى كلية الهندسة المدنية بجامعة اسطنبول التقنية فى عام 1949،

وتولى منصب المدير العام لمؤسسة شؤون مياه الدولة وكان عمره حينها 30 عاما فى عهد حكومة رئيس الوزراء الراحل عدنان مندريس، وكان يلقب بـ"ملك السدود"، وتولى زعامة حزب العدالة فى عام 1962 وكان عمره حينها 40 عاما، وتولى منصب رئيس الوزراء 7 مرات على مدى 10 سنوات و5 أشهر.

وانتخب ديميرل لاحقا رئيسا للجمهورية من قبل مجلس البرلمان التركى فى 16 مايو 1993 بعد وفاة الرئيس الثامن تورجوت أوزال واستمرت فترة رئاسته لمدة 7 سنوات حتى 16 مايو 2000، ليسلم منصبه إلى الرئيس التركى العاشر نجدت سيزر.

وقد حرم ديميريل من ممارسة العمل السياسى لمدة 7 أعوام بعد الانقلاب العسكرى الذى قام به الجنرال الراحل كنعان آفرين فى عام 1980 وسجن لمدة عام.

وقد تدهور الوضع الصحى للرئيس ديميريل عقب وفاة عقيلته، نظمية ديميريل، فى شهر مايو 2013، والتى رافقته لمدة 65 عاما، ومن المتوقع أن يتم نقل جثمان الرئيس الراحل ديميريل إلى بلدته "إسلام كوى".

أضف تعليقك

تعليقات  0