فائض الكويت التجاري مع اليابان يرتفع للمرة الاولى منذ سبعة شهور

ارتفع فائض الكويت التجاري مع اليابان للمرة الاولى منذ سبعة شهور بنسبة 8ر11 في المئة في شهر مايو الماضي ليصل الى 1ر76 مليار ين اي 616 مليار دولار مقارنة بالعام الماضي نظرا للصادرات القوية.

وذكرت وزارة المالية اليابانية في تقرير أولي اليوم ان اجمالي الصادرات الكويتية الى اليابان ارتفع في الشهر الماضي بنسبة 4ر6 في المئة ليصل الى 85ر6 مليار ين اي 693 مليون دولار فيما تراجعت الواردات من اليابان بنسبة 9ر22 في المئة على اساس سنوي لتصل الى 5ر9 مليار ين اي 769 مليون دولار للمرة الاولى منذ ثلاثة اشهر.

ولفتت الى ان الفائض التجاري لدول الشرق الاوسط مع اليابان سجل انخفاضا في الشهر الماضي بنسبة 1ر42 في المئة ليصل الى 5ر514 مليار ين اي 2ر4 مليار دولار مع تراجع صادرات اليابان من المنطقة بنسبة 1ر35 في المئة مقارنة بالعام الماضي.

وأوضحت ان صادرات منتجات الاقليم من النفط الخام والمنتجات المكررة والغاز الطبيعي المسال والموارد الطبيعية الاخرى الى اليابان التي تشكل نسبة 8ر95 في المئة من اجمالي صادرات المنطقة الى اليابان تراجعت بنسبة 9ر35 في المئة في الشهر الماضي فيما تراجع اجمالي واردات المنطقة من اليابان بنسبة 3ر6 في المئة بسبب تراجع شحنات السيارات والمعدات الكهربائية والالات.

ووفقا للوزارة سجل ثالث اكبر اقتصاد في العالم عجزا تجاريا بلغ 216 مليار ين اي 8ر1 مليار دولار في الشهر الماضي منخفضا بنسبة 5ر76 في المئة عن اساس سنوي.

وبينت الوزارة ان اجمالي الصادرات اليابانية نمت بنسبة 4ر2 في المئة للشهر التاسع على التوالي بفضل زيادة الشحنات من المركبات والسفن البحرية فيما تراجعت الواردات اليابانية بنسبة 7ر8 في المئة للشهر الخامس على التوالي بسبب الانخفاض في اسعار النفط الخام والغاز الطبيعي المسال.

واشارت الى ارتفاع الصادرات الى الصين اكبر شريك تجاري لليابان بنسبة 1ر1 في المئة في الشهر الماضي فيما ارتفعت الواردات من الصين بنسبة 5ر1 في المئة.

وتراجعت العملة اليابانية مقابل الدولار الامريكي بنسبة 17 في المئة في الشهر الماضي مقارنة عن العام السابق حيث يدعم انخفاض الين الصادرات من خلال جعل المنتجات اليابانية اكثر قدرة على المنافسة في الخارج.

أضف تعليقك

تعليقات  0