أكثر 10 دول فسادا في العالم

حذر تقرير صادر عن مؤسسة "Verisk Maplecroft" للتحليل والتنبؤ بالمخاطر من زيادة حجم الفساد على مستوى العالم، ولعل فضائح "الفيفا" أحدث دليل على ذلك،

وقامت المؤسسة بمراجعة بيانات الشفافية لـ 198 دولة على مستوى العالم في الفترة من أغسطس/آب عام 2012 وحتى نفس الشهر من عام 2014 لتحديد أكثرها فسادا.

واعتمدت المؤسسة في تحليلها على خمسة عوامل أساسية: مدى تكرار الفساد، وطول مدته، وحجم الفساد، ومدى انتشاره، ومدى جرأة الفاسدين في ارتكاب جرائمهم،

وقامت المؤسسة بإعطاء درجات تتفاوت من الصفر إلى العشر درجات لقياس حجم الفساد في كل دولة وفقا لتلك المعايير، فوجدت أن الصحراء الإفريقية تحتضن نحو 45% من الدول الأكثر فسادا.

1- الصومال جاءت الصومال على رأس قائمة الدول الأكثر فسادا إذ حصلت على الصفر المئوي، وأشارت تقارير الى أن 80% من حجم الحسابات المسحوبة من البنك المركزي الصومالي يتم استخدامها لمصالح خاصة وليس لتمويل مشاريع حكومية، كما أن معظم الودائع التي يتم وضعها بالبنك مجهولة المصدر، بحسب تقرير "وول ستريت جورنال".

2ـ جمهورية إفريقيا الوسطى (0.12 درجة) حصلت على 0.12 درجة،

وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، فإن الفساد المستشري في البنك المركزي لجمهورية إفريقيا الوسطى يقوض الآثار الاقتصادية الإيجابية لازدهار تجارة الماس والأخشاب في الدولة.

3- السودان (0.12 درجة) أحد أبرز الدلائل على الفساد السوداني هو الرحلة الجوية السرية الأخيرة للرئيس السوداني البشير لجنوب إفريقيا ليترأس وفد السودان في القمة الإفريقية دون أن يتم إلقاء القبض عليه، وفقا لموقع "بيزنس انسايدر".

4- أفغانستان (0.13 درجة) ذكر "بيزنس انسايدر" أن أكثر من نصف عائدات الجمارك التي تمثل نحو ثلث إجمالي الناتج القومي الباكستاني تم سرقته، وأضاف أن أفغانستان لديها أقل معدلات "تجميع بيانات الدخل" في العالم.

5- غينيا (0.13 درجة) أشار تقرير للمنظمة الحقوقية "هيومان رايتس ووتش" إلى أن غينيا الاستوائية عانت الفقر والفساد والقهر طوال عهد الرئيس "تيودور أوبيانج نجيما" الذي حكم البلاد منذ عام 1979،

فمعظم العائدات الضخمة التي تدرها صناعة النفط المزدهرة في الدولة الإفريقية تذهب الى الطبقة العليا المحيطة بالرئيس في حين يعيش بقية الشعب في فقر مدقع، وهناك فساد كبير في إدارة الصناديق العامة في البلاد.

6ـ العراق (0.13 درجة) رصد تقرير لموقع "مونيتور" اارتفاعا ملموسا في حجم الفساد الإداري والمالي في العراق منذ انتهاء الحرب الأمريكية به.

7- ليبيا (0.13 درجة) وذكر تقرير لصحيفة "فاينانشيال تايمز" أن المسؤولين الإداريين الذين يراقبون الثروة النفطية الليبية والتي تمثل 90% من اجمالي الناتج القومي يواجهون اتهامات بسوء الإدارة.

8- ميانمار (0.15 درجة) أشار تقرير لـ "بي بي سي" إلى أن اقتصاد هذه الدولة الواقعة جنوب شرق آسيا يعد من أبطء اقتصادات العالم نموا بسبب العقود الطويلة التي شهدها من الركود وسوء الإدارة والانعزال، وهناك اتساع في مستوى الفساد الإداري والمالي.

9- روسيا (0.15 درجة) ذكر "بيزنس انسايدر" بعض المؤشرات على الفساد في روسيا ومن بينها شراء أصوات من وفود "الفيفا" للفوز باستضافة كأس العالم لعام 2018،

وكذلك العلاقات الوثيقة بين الحكومة الروسية وشركات البناء المرتبطة بدورة الألعاب الأوليمبية الشتوية.

10- جنوب السودان رغم ثرواتها النفطية الغنية وحصولها على الاستقلال منذ قرابة الثلاث سنوات فإن الدولة وقعت فريسة للحروب الأهلية التي تسببت في مقتل عشرات الآلاف من مواطنيها ونزوح نحو مليونين آخرين.


أضف تعليقك

تعليقات  0