النقي: توحيد مواصفات المنتجات البترولية ل(أوابك) يعزز فرص التبادل التجاري


 رأى الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك) عباس علي النقي أن توحيد مواصفات المنتجات البترولية في دول المنظمة يعزز فرص التبادل التجاري بينها.

وقال النقي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم إن الأمانة العامة لمنظمة (أوابك) ومنذ السنوات الأولى لتأسيسها مهتمة على وجه الخصوص بمواصفات المنتجات البترولية للمساهمة في تطوير الصناعة البترولية في الدول الأعضاء بالمنظمة.

وأضاف أن (أوابك) أصدرت أخيرا الطبعة الرابعة من (دليل المواصفات القياسية للمنتجات البترولية في الدول الأعضاء بمنظمة أوابك) "و هذا الدليل لقي ترحيبا كبيرا من المتخصصين في الصناعة البترولية منذ صدور نسخته الأولى عام 1982 نظرا إلى دوره في تعزيز التعاون الفني بين الدول الأعضاء".

وذكر أن الطبعة الثانية من الدليل التي صدرت عام 1996 جاءت مواكبة لتنامي ظاهرة الاهتمام العالمي بتطوير مواصفات المنتجات البترولية بما يتوافق والتوجه إلى الحفاظ على البيئة من التلوث وتم تحديث الدليل بإصدار الطبعة الثالثة عام 2005.

وبين النقي أن الدليل يتضمن المواصفات القياسية لمعظم المنتجات البترولية الأساسية التي تنتجها مصافي النفط في الدول الأعضاء مثل غاز البترول المسال والغازولين بأنواعه المختلفة ووقود الطائرات والكيروسين وزيت الغاز وزيت الوقود والأسفلت وبعض المنتجات الأخرى المهمة.

وأشار إلى أن التغيرات التي طرأت على مواصفات المنتجات البترولية تركزت في خفض نسبة الكبريت بوقود السيارات كالغازولين والديزل في إطار سعي الدول الأعضاء إلى مواكبة التطورات العالمية في تلبية متطلبات المعايير والتشريعات الخاصة بحماية البيئة من التلوث فضلا عن قيام الدول الأعضاء بإنتاج الغازولين الخالي من الرصاص.

وأعرب النقي عن الشكر للدول الأعضاء على حسن تعاونها في تقديم البيانات اللازمة لتحديث الدليل متمنيا أن يحقق هذا الدليل الفائدة المرجوة منه وأن يساهم في دفع الجهود نحو إصدار مواصفات قياسية موحدة للمنتجات البترولية في الدول الأعضاء نظرا إلى أهميتها في تعزيز فرص التبادل التجاري فيما بينها.

أضف تعليقك

تعليقات  0