طفلة في التاسعة تبني منازل للمشردين في أوقات فراغها

في الوقت الذي يبحث فيه الأطفال عن أي وسيلة للعب واللهو لدى عودتهم من المدرسة، تمضي طفلة أمريكية في التاسعة من عمرها أوقات فراغها في المساعدة ببناء منازل للمشردين.

وبدأت الروح الخيّرة لدى هايلي فورد قبل أربع سنوات مضت، عندما اشترت وهي بصحبة والدتها شطيرة لأحد المشردين في بلدة برامرتون بواشنطن، وبدأت بالتفكير منذ ذلك الوقت أنها ترغب بفعل شيء أكبر لتأمين الطعام للمشردين.

- مشروع الأطعمة :

ولهذه الغاية بدأت هايلي بزراعة الخضروات والفواكه في حديقة المنزل والتبرع بمحصولها للمشردين، وفي 2014 تمكنت من التبرع لإحدى الجمعيات الخيرية بحوالي 65 كيلوغراماً من الأطعمة.

وبعد نجاح المشروع، بدأت هايلي بالتفكير في تأمين شيء آخر للمشردين غير الطعام ألا وهو المأوى، لذلك قررت أن تبدأ العمل على بناء ملاجىء متنقلة للنوم، مزودة بجميع المرافق الأساسية بحسب ما أورد موقع أوديتي سنترال.


- ملاجىء للمشردين :

وبمساعدة والدتها، تقدمت هايلي بطلب للحصول على منحة من مؤسسة "توغاذر رايزنغ" للبدء بالمشروع، وحصلت بالفعل على مبلغ 3000 دولار، كما حصلت من أحد المتاجر على خصم بنسبة 50% على جميع المواد الأولية التي تحتاجها.

وبدأت هايلي ببناء منازل خشبية صغيرة قياس 8 ضرب 4 قدم مزودة بباب أمامي ونوافد وألواح شمسية وعوازل مصنوعة من أخشاب معاد تصنيعها.

والمدهش في الأمر أن هايلي تقوم بمعظم العمل بنفسها، مع قليل من التوجية من قبل والدتها التي تعمل في مجال المقاولات، وهي تعمل في الوقت الحاضر على إنهاء منزل تنوي منحه لرجل مشرد يدعى إدوارد كان بمثابة الملهم لمشروعها.

أضف تعليقك

تعليقات  0