كيف أتفادى صداع الصيام؟


السؤال أواجه صداعا حادا مع بدء شهر رمضان، وقيل لي إن السبب هو عدم شرب قهوة الصباح، فكيف أتخلص منه؟ مع الإشارة إلى أنني أشرب القهوة بنهم.

الجواب وفقا لمدير طوارئ مستشفى الوكرة في مؤسسة حمد الطبية في قطر، الاستشاري الدكتور مؤيد قاسم خالد، فإن آلام الرأس تواكب عموما الأيام الأولى للصوم، إذ يشكل الصداع عارضا أوليا لدى عدد من الصائمين، خصوصا في الفترة الأولى من رمضان.

وقال خالد -في بيان صحفي صادر عن مؤسسة حمد الطبية أمس الثلاثاء وصل للجزيرة نت- إن أسباب صداع الصائم في رمضان تشمل التالي:

التغيير السريع الذي يحصل في العادات الغذائية والتخفيف من استهلاك السوائل. انخفاض استهلاك السوائل يؤدي إلى آلام في العضلات والإرهاق والتعب، مما يزيد من مخاطر حدوث الصداع وآلام الرأس.

عدم تناول فنجان القهوة الصباحي أو طعام الفطور عند البعض قد يساهم في زيادة الألم.

يساهم الاضطراب في النوم والقيام للسحور ثم العودة إلى النوم، في حدوث أوجاع الرأس، خصوصاً في الفترات الأولى للصوم.

وأوضح الدكتور أنه مع الصيام ستنحسر حدة ألم الرأس مع مرور الوقت، مضيفا أنه يمكن التخفيف من مشكلة الصداع عبر التالي:

استهلاك كمية كبيرة من السوائل، أي بحدود ثلاثة ليترات من السوائل موزعة على فترات من الإفطار إلى السحور.

الاعتدال في ساعات النوم. الاعتدال في كمية الطعام المستهلكة من الإفطار إلى السحور.

أضف تعليقك

تعليقات  0