جامعة الكويت: حريصون على استخدام تقنيات (التعليم عن بعد) بالعملية التعليمية


أكد القائم بأعمال مدير مركز (التعليم عن بعد) التابع لجامعة الكويت المهندس حسين الصفار حرص الإدارة الجامعية على استخدام تقنيات التعليم الالكتروني كنظام مساند ومواز للتعليم الجامعي التقليدي.

وقال الصفار في تصريح صحافي اليوم إن المركز يقدم خدمات تهدف لتحقيق هذه الرؤية عبر تبادل الخبرات والعمل على وضع آليات لضبط مخرجات العملية التعليمية في التعلم الإلكتروني والحث على تشكيل اللجان ذات العلاقة للتمكن من ادراج برامج نظام التعليم عن بعد للاعتماد الأكاديمي والتوسع في تنفيذه.

واضاف ان المركز يهدف الى ربط جامعة الكويت مع مؤسسات تعليمية عالمية عبر أنظمة المؤتمرات الالكترونية والاستفادة من التقتيات والأنظمة الأكاديمية لخلق بيئة تفاعلية الكترونية بين أعضاء هيئة التدريس والطلبة.

واوضح ان المركز يختص بنشر وتنفيذ نظام التعليم عن بعد والتعلم الالكتروني بالجامعة لافتا الى ان المركز يتكون أربعة أقسام اولها قسم (التعليم عن بعد) حيث يزود قاعات ومختبرات الكليات بوسائل تعليمية متطورة تساهم في نقل المحاضرات بالصوت والصورة والبيانات واستخدام تقنيات الانترنت والمالتيميديا خلال أوقات المحاضرات.

وذكر ان القسم الثاني هو (الأنظمة الأكاديمية) ويقوم بتهيئة البيئة الافتراضية التفاعلية لنظام التعلم الالكتروني ليتم استخدامه من قبل أعضاء هيئة التدريس والطلبة" مشيرا الى انه تم اعتماد نظام البلاك بورد لجامعة الكويت لقدرته على توفير المواد التعليمية والاختبارت وتقييمهما بسرعة وكفاءة عالية.

وأضاف ان القسم الثالث (الشبكات والدعم الفني) يقوم بأعمال المساندة الفنية لتطوير كفاءة الانترنت بين القاعات ومتابعة المناقصات فيما يعمل القسم الرابع (الدعم الإداري) على ادارة المواقع الإلكترونية للمركز ولجنة مسؤولي التعليم عن بعد لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية فضلا عن اعداد الدراسات المتعلقة بتطوير العمل والمشاركة بفعاليات الجامعة للتعريف بأنشطة المركز.

وبشأن الأنشطة التي يقوم بها المركز قال الصفار انها تتمثل في البث الالكتروني المباشر لفعاليات ومؤتمرات وندوات الجامعة وتوفير نظام التدريب الالكتروني لكافة منتسبي الجامعة من طلبة ومدرسين وموظفين والذي يحتوي على نحو اربعة الاف مادة تعليمية في مجال المهارات الإدارية والفنية والتقنية.

وحول اهم مشروعات المركز المستقبلية اكد الصفار إن المركز يهدف الى التوسع بأنشطة المركز من خلال إنشاء استديو تعليمي متخصص لتحويل المقررات الدراسية إلى مواد إلكترونية وذلك بالتعاون والتنسيق مع الكليات وأعضاء هيئة التدريس والمختصين.

واشار الى القيام بتحديث 16 قاعة دراسية بمختلف الكليات تم تجهيزها بتقنيات السبورة الالكترونية وإضافة خاصية الاتصال المباشر بالصوت والصورة مع قاعات مماثلة داخل وخارج الحرم الجامعي لافتا إلى ان قاعات التعليم عن بعد تسهم في توفير تقنيات الانترنت والبرمجيات خلال المحاضرات الدراسية.

واوضح ان هذه التقنيات تتيح إمكانية استغلال عدة قاعات في مختلف الكليات لتقديم مقرر مشترك واحد لعضو هيئة تدريس لعدد أكبر من الطلبة والطالبات وفي وقت واحد للمساهمة في عدم تنقل الطلبة بين الكليات وتجنب الازدحام المروري.

يذكر ان مركز (التعليم عن بعد) في جامعة الكويت تم انشاؤه عام 2001 ويعمل تحت إشراف نائب مدير الجامعة للخدمات الأكاديمية المساندة في الوقت الحالي ويخدم كافة قطاعات الجامعة والعمادات بالإضافة إلى المشاركة بالمؤتمرات المحلية والإقليمية والتي تعمل بنفس القطاع كما أن المركز عضو فعال في لجنة مسئولي التعليم عن بعد بدول مجلس التعاون وجامعة الكويت المقر الرئيسي للأمانة.

أضف تعليقك

تعليقات  0