الأردن يحبط مخططا إرهابيا إيرانيا الأكبر منذ 10 سنوات

أفاد مصدر قضائي أردني، الاثنين، أن السلطات أحبطت مؤخراً "مخططاً إرهابياً" يستهدف المملكة، كان سينفذه عراقي يدعى خالد كاظم الربيعي (49 عاماً) يتبع فيلق القدس الإيراني.

وقال المصدر إنه "جرى توقيف الربيعي، الذي يحمل أيضاً الجنسية النرويجية، في 3 أبريل الماضي، بعد ضبط 45 كلغ من المتفجرات يخزنها في جرش (شمال المملكة)".

وكانت صحيفة "الرأي" الأردنية قد ذكرت، في وقت سابق، أن الأجهزة الأمنية أفشلت مؤخراً مخططاً لشخص يتبع لفيالق "بيت المقدس" الإيراني كان ينوي تنفيذ عمليات إرهابية في الأردن، وفق ما ذكر مصدر مطّلع للصحيفة.

وقال المصدر إن هيئة عسكرية لدى محكمة أمن الدولة برئاسة القاضي العسكري، العقيد الدكتور محمد العفيف، ستعقد، الاثنين، أولى جلساتها في محاكمة المتهم، والذي يواجه تهم حيازة المواد المفرقعة شديدة الانفجار، والتخطيط لتنفيذ عمليات إرهابية على الساحة الأردنية.

وذكر المصدر أن كمية المواد المتفجرة كانت مخبأة في منطقة "ثغرة عصفور" في محافظة جرش، والمتهم بإخفائها هو الشخص المقبوض عليه. وأشار المصدر إلى أن هذه القضية هي الأكبر منذ حوالي 10 سنوات، من حيث كمية المواد المتفجرة المضبوطة ونوعيتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0