وزير الداخلية الكويتي يؤكد ضرورة التنسيق الامني بدول مجلس التعاون


اكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد خالد الحمد الصباح على ضرورة التنسيق والتعاون وسرعة نقل وتبادل المعلومات بين اجهزة الامن بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية واتخاذ المزيد من اليقظة التي من شأنها الحد من الجرائم الارهابية ضد دول المجلس ومواطنيها.

وقالت وزارة الداخلية في بيان صحفي الليلة ان الشيخ محمد الخالد التقى اليوم برؤساء الوفود المتخصصة لأجهزة الامن السياسي بدول المجلس بمناسبة اجتماعهم في البلاد حيث تبادل معهم المستجدات الأمنية التي تتعرض لها المنطقة لاسيما الأعمال الإرهابية التي تعرضت لها السعودية والكويت واخرها حادث التفجير الارهابي الذى وقع في مسجد الامام الصادق في الكويت وخلف عدد من الضحايا الابرياء.

من جانب اخر اعرب الشيخ محمد الخالد عن فخر واعتزاز كافة منتسبي وزارة الداخلية قادة وضباطا وافرادا للثناء والتقدير الذي وجهه سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في كلمته بمناسبة العشرة الاواخر من شهر رمضان الفضيل "وخص بها أبنائه رجال الأمن بالإشادة بسرعة التوصل إلى مرتكبي جريمة التفجير الارهابي البشعة بمسجد الامام الصادق".

واكد معاهدته لسمو الامير بوقوف جميع رجال وأجهزة الأمن خلف قيادة سموه الحكيمة صفا واحدا ضد الإرهاب والمجرمين ومواجهة كل من يضمر الشر وتسول له نفسه العبث بأمن الوطن وسلامة المواطنين بكل قوة وحزم.

وكان تفجير إرهابي استهدف مسجد الإمام الصادق في منطقة الصوابر بمدينة الكويت العاصمة أثناء صلاة يوم الجمعة الموافق 26 يونيو الماضي وأدى إلى استشهاد 26 شخصا وإصابة 227 آخرين.

أضف تعليقك

تعليقات  0