الإفراج عن لاعبي «البلوت» داخل المسجد النبوي


أفرجت الجهات المعنية في المدينة المنورة، عن الأشقاء الأربعة الذين مارسوا لعبة ورقة «البلوت» داخل المسجد النبوي الشريف، أواخر شهر رمضان.

وجاء الإفراج عنهم بتوجيهات من صاحب الصلاحية، بعد توقيفهم في دار الملاحظة الاجتماعية بالمدينة المنورة، وإحالتهم إلى هيئة التحقيق والادعاء العام، لمعرفة أسباب عدم احترامهم لقدسية المكان وامتهانه.

وكانت "عكاظ" قد انفردت بمتابعة القضية منذ اللحظات الأولى، عندما قبضت الجهات الأمنية في المدينة المنورة الثلاثاء الماضي، على أربعة أشخاص مارسوا لعبة "البلوت" داخل المسجد النبوي.

وحينها أكد الناطق الإعلامي بشرطة المدينة المنورة العميد فهد عامر الغنام، أن المقبوض عليهم أشقاء غير معتكفين وكانوا ينتظرون ذويهم بعد صلاة الفجر.

أضف تعليقك

تعليقات  0