بلاتر يعلن عن إصلاحات داخل "الفيفا" وانتخاب خليفة له في 26 فبراير

قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم المنصرف، جوزيف بلاتر، إنه أنشأ ما أسماه "فريق إصلاح" على خلفية سلسلة من الاتهامات بالفساد التي تحيط بأعلى هيئة دولية لكرة القدم.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده بلاتر الإثنين في مقر المنظمة في زيورخ، ونقلته محطات التلفزة العالمية على الهواء مباشرة، وقد أعلن بلاتر خلاله أن فريق العمل سيتكون من 11 عضوا، ويرأسه شخصية مستقلة ستكلف بتعزيز نزاهة إجراءات التدقيق، وستكون إجراءات التدقيق من مهام اللجنة الأخلاقية.

ومن بين الإجراءات الإصلاحية ستكون هناك حدود للفترة التي يسمح فيها للشخص بالعمل ضمن اللجنة التنفيذية، وكذلك الشفافية بشأن الرواتب، مؤكدا أن هذه الإصلاحات سيبدأ العمل في تطبيقها بشكل فوري.


وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بأنه سيعقد اجتماعا غير عادي في 26 فبراير/ شباط العام القادم 2016 من أجل اختيار خليفة له.

وكان بلاتر أعلن استقالته الشهر الماضي على أثر سلسلة من اتهامات بالرشاوى والفساد أحاطت بالفيفا خلال الفترة الماضية. وفاز السويسري جوزيف بلاتر بولاية خامسة في الانتخابات التي جرت في 29 مايو/ أيار على منافسه الأردني الأمير علي بن الحسين، حيث جرت الانتخابات بينهما بعد انسحاب باقي المنافسين.

وهزت المنظمة الدولية فضائح فساد أدت إلى اعتقال عدد من المسؤولين فيها، ليلعن بلاتر بعدها استقالته رغم فوزه الكاسح في الانتخابات التي أهلته لولاية خامسة.

أضف تعليقك

تعليقات  0