تركيا تحجب تويتر.. وتعلن: منفذ هجوم سوروتش تركي

حجبت تركيا موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بقرار قضائي، وذلك على خلفية الهجوم الذي أعلنت السلطات التركية أن شابا في الـ20 من العمر هو منفذ العمل الانتحاري، الاثنين الماضي، الذي أوقع 32 قتيلا على الأقل في سوروتش على الحدود مع سوريا، حسب ما أفاد مصدر رسمي الأربعاء.

وصرح مسؤول تركي رفض الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس "نؤكد بالاستناد إلى تحاليل جينية أن منفذ الهجوم رجل في العشرين من اديامان (جنوب شرق تركيا)". فيما قال مسؤول تركي كبير لرويترز اليوم الأربعاء إن تركيا سترفع الحظر على الدخول إلى تويتر وذلك بعد وقت قصير من محو موقع التدوين المصغر صورا تتعلق بهجوم انتحاري اتهمت السلطات تنظيم ا"داعش" بارتكابه.

وكان عددا من مقدمي خدمة الإنترنت قد حجبوا في وقت سابق الدخول إلى تويتر امتثالا لقرار محكمة محلية بمنع نشر صور الهجوم الذي وقع قبل يومين في بلدة سروج بجنوب شرق البلاد القريبة من الحدود مع سوريا. وأعلن رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، أمس الثلاثاء، أن عناصر من الشرطة التركية قاموا بتحديد هوية مشتبه به مرتبط بالهجوم الانتحاري الذي استهدف الاثنين مدينة سوروتش، على الحدود مع سوريا.

وصرح داود أوغلو أمام صحافيين: "لقد تم تحديد هوية مشتبه به، ويتم التحقق من روابطه المحتملة مع الخارج أو داخل تركيا.

الاحتمال الأكبر هو أن يكون الأمر هجوما انتحاريا على علاقة بداعش"، موضحا أن الحصيلة باتت 32 قتيلا، وفق ما نقلت وكالة "فرانس برس".

أضف تعليقك

تعليقات  0