رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو"يعتذر من الطفل السوري الذي ضرب أمام مطعم


 أرسل رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو" مبعوثًا للاعتذار من الطفل السوري الذي تعرض للضرب على يد صاحب مطعم في ولاية أزمير التركية بحسب ما أفادت به وكالة الأناضول.

وعبَّر المبعوث- رئيس فرع حزب العدالة في أزمير- عن حزنه الشديد حيال الحادثة مستنكرًا إياها،

وقال: "لقد اتصلت بالسيد رئيس الوزراء وقيل إنه في اجتماع لمجلس الوزراء، وأبلغوا السلام لهم، وقال إنه سيتم الاهتمام بالعائلة السورية عن كثب، وطلبوا مني عنوان منزلهم".

وكان صاحب مطعم تركي في ولاية أزمير انهال على طفل سوري يبيع المناديل أمام بوابة مطعمه بالضرب، مما دفع مديرية الأمن في الولاية إلى فتح ملف بالحادثة وإجراء فحوصات طبية للطفل بعد استنكار المئات من النشطاء الأتراك والسوريين للعملية.






أضف تعليقك

تعليقات  0