استخدامات عديدة غير تقليدية لـ "صودا الخبز"!


يدخل مسحوق بيكربونات الصوديوم في العديد من المخبوزات والمعجنات. لكن استخدامات هذا المسحوق متنوعة إذ يمكن أن يحل مشكلات حروق الشمس واتساخ الحمامات وموقد الطهي كما يمكن أن يساعد في إطفاء الحرائق.

تتنوع استخدامات بيكربونات الصوديوم (المعروفة بصودا الخبز) بعيدا عن الاستخدام التقليدي لها في الخبز.

ومن بين هذه الاستخدامات: أفضل نظافة للخضروات: وضع ملعقة أو ملعقتين من بيكربونات الصوديوم في الماء ثم غسل الخضروات والفاكهة بها، يزيل آثار الأتربة والاتساخ والكائنات الدقيقة، من المواد الغذائية.

وبعد ذلك يمكن غسل الخضروات تحت الماء الجاري.

علاج سريع لحروق الشمس: تساعد بيكربونات الصوديوم أيضا في علاج احتراق الجلد نتيجة تعرضه للشمس، وذلك عن طريق وضع القليل من الصودا في ماء دافئ ثم وضع منديل قطني في الماء ووضعه على المناطق الملتهبة في الجلد.

وتساعد هذه الطريقة في تهدئة الجلد وتقليل الألم الناتج عن الحروق الشمسية وفقا لمجلة "بريغيته" الألمانية.

أما إن لم تجد في المنزل بيكربونات الصوديوم على الفور فيمكن استخدام أكياس الشاي الأسود أو الكاموميل، لما فيها من خواص مهدئة للجلد ومخففة للالتهابات.

حرقة المعدة: الشعور غير اللطيف بحرقة المعدة خاصة بعد وجبة دسمة، يمكن التخلص منه بإذابة ملعقة من بيكربونات الصوديوم في الماء وتناولها بعد الطعام.

تنظيف زوايا الحمام: تكون العفن وتراكم الجير في زوايا الحمام مشكلة مزعجة لا تفلح معها أحيانا مستحضرات التنظيف. ويساعد وضع ست ملاعق من بيكربونات الصوديوم في لتر من الماء واستخدامها لتنظيف الزوايا مع اسفنجة التنظيف، في تلميع الزوايا بالإضافة إلى استعادتها اللون الأبيض.

تلميع الموقد: آثار الطبخ تظهر سريعا على الموقد وهو ما يمكن أن يستعيد لمعانه عند تنظيفه بمحلول بيكربونات الصوديوم.

إطفاء الحرائق: اشتعال النيران وخروجها عن السيطرة أثناء الطبخ مثلا، يمكن تجاوزه باستخدام بيكربونات الصوديوم التي تساهم في إطفاء النيران، لكن هذا لا يعني بالطبع أن بيكربونات الصوديوم تغني عن مطفأة الحريق التقليدية.

ومن المفيد أيضا الاحتفاظ ببيكربونات الصوديوم في السيارة حال حدوث حريق، كما جاء في تقرير مجلة "بريغيته". لتلميع الاكسسوارات: ينصح باستخدام محلول بيكربونات الصوديوم، لتلميع الحلي الفضية والتي تستعيد سريعا لمعانها وبريقها.

أضف تعليقك

تعليقات  0