يونيو 2016.. تحديد بقاء بريطانيا بالاتحاد الأوروبي

يعتزم رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون إجراء استفتاء على بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي في يونيو 2016، وفق ما ذكرت صحيفة "ذي إندبندنت أون صنداي".

وقالت الصحيفة نقلا عن مصدر لم تسمه، إنها علمت أن كاميرون قرر إجراء الاستفتاء في يونيو من العام المقبل. ورفض متحدث باسم مكتب رئاسة الوزراء التعليق على هذه المعلومات.

وأشار المتحدث إلى أن كاميرون سيعلن عن موعد الاستفتاء في أكتوبر المقبل، خلال المؤتمر السنوي لحزب المحافظين الذي يتزعمه.

وكان كاميرون وعد بإعادة التفاوض على شروط عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي قبل إجراء استفتاء بحلول نهاية 2017.

ولكن الأزمة في اليونان، والتي كاد معها هذا البلد أن يخرج من الاتحاد الأوروبي، عززت فرص إجراء الاستفتاء في بريطانيا في وقت أبكر، كي لا يعود هذا الاستفتاء موضوعا يستغل في الانتخابات التي ستجري في 2017 في كل من فرنسا وألمانيا، بحسب الصحيفة.

وكان كاميرون وعد بدعوة الناخبين للتصويت لصالح بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، لكنه يحاول تحسين شروط بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد، لا سيما لجهة حقوق مواطني دول الاتحاد في الاستفادة من التقديمات الاجتماعية في بلاده، ومنح لندن مزيدا من السلطات والاستقلالية إزاء بروكسل.

وكان مجلس العموم أقر الشهر الماضي مشروع قانون يمهد الطريق أمام إجراء هذا الاستفتاء، ويتعين الآن على مجلس اللوردات أن يحذو حذوه في إقرار المشروع.

أضف تعليقك

تعليقات  0