مرشح للرئاسة الأمريكية: صفقة إيران سوف ترسل الإسرائيليين إلى أفران الغاز


قال مرشح الرئاسة عن الحزب الجمهورى الأمريكى "مايك هوكابى"، إن الصفقة التى جمعت بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومجموعة دول الست سوف ترسل الإسرائيليين إلى أفران الغاز فى إشارة للهولوكوست التى تعرض لها يهود القارة الأوروبية على يد النازى الألمانى هتلر.

وكان الحاكم السابق لولاية "أركنساس" قد قدم تصريحاته المنتقدة لاتفاقية فيينا بشأن الملف النووى الإيرانى للموقع المحافظ "بريتبارت"، مهاجما السياسة الخارجية التى يتبعها الرئيس الأمريكى الحالى "باراك أوباما"، وواصفا إياها بالساذجة نظرا لوضعها الثقة فى الإيرانيين.

وقد أثارت تصريحات "هوكابى" استهجان العديدين فى المسرح السياسى الأمريكى وأولهم المجلس الديمقراطى اليهودى القومى الذى طالب "هوكابى بالاعتذار، وإلا سيتخذ المجلس الإجراءات المطلوبة لمقاضاته.

وأصدر المجلس بيانا يدين تصريحات الحاكم السابق الذى طالب الكونجرس بإجهاض الاتفاقية، منتقدا اتهامه للرئيس الأمريكى والبيت الأبيض بإرسال اليهود إلى أفران الغاز، معتبرين تصريحاته غير مبالية بمعاناة الأجيال التى شهدت مأساة الهولوكوست فى عهد ألمانيا النازية.

وكان الرئيس الأمريكى "باراك أوباما" قد انتقد تصريحات مرشح الرئاسة "هوكابى" مقارنا إياها بتصريحات المرشح عن نفس الحزب "دونالد ترامب"، وواصفا إياها بالناسفة للحوار السياسى، معربا عن تعجبه من أن يكونوا هؤلاء مرشحين للرئاسة عن الحزب الجمهورى.

وكان وزير الخارجية "جون كيرى" قد قاد دفاعا هذا الأسبوع بلجنة الشئون الخارجية فى الكونجرس عن اتفاقية فيينا مع الجمهورية الايرانية، وقد انضم إليه كل من وزير الخزانة "جاك لو" ووزير الطاقة "إرنست مونيز"، فى محاولة لمنع خطط إجهاض الاتفاقية التى يقودها نواب المجلس عن الحزب الجمهورى رغم تلويح "أوباما" باستخدام الفيتو فى حال حدوث ذلك الأمر.

وكان الحاكم السابق "مايك هوكابى" قد ترشح للرئاسة من قبل فى العام 2008، قبل أن يقدم برنامجا بقناة "فوكس"، ويعتبر ترشحه الحالى هو المحاولة الثانية له للوصول إلى البيت الأبيض منافسا 9 مرشحين آخرين داخل الحزب الجمهورى.

أضف تعليقك

تعليقات  0