الخارجية الامريكية توافق على صفقة صواريخ محتملة للسعودية

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) أمس الاربعاء إن الخارجية الأمريكية وافقت على صفقة محتملة للسعودية قيمتها 5.4 مليار دولار تحصل بموجبها المملكة على صواريخ اضافية طراز باك-3 التى تصنعها لوكهيد مارتن.

وقالت وكالة التعاون الامنى الدفاعى إن الصفقة ستفيد شريكا هاما للولايات المتحدة فى الشرق الاوسط. وأرسل إلى الكونجرس إخطار بالصفقة يوم الثلاثاء وجاء بعد إبرام اتفاق نووى هام مع ايران.

ويمكن أن تسهم صفقة الصواريخ فى طمأنة السعودية بشأن الالتزام الامريكى بأمنها.

وقالت لوكهيد فى بيان "لوكهيد مارتن تدعم الحكومة الامريكية والمملكة العربية السعودية وهما تناقشان الصفقة المحتملة لصواريخ باك-3 الاضافية فى اطار تطوير سلاح الدفاع الجوى الملكى السعودي."

وتقول الشركة إن صواريخ باك-3 تتصدى للطائرات المغيرة وتعترض الصواريخ وهى مستخدمة حاليا فى الولايات المتحدة وهولندا والمانيا واليابان وتايوان والامارات العربية المتحدة.

ووافقت الخارجية الامريكية أمس الاربعاء ايضا على صفقة ذخيرة محتملة للسعودية قيمتها 500 مليون دولار.

وقال متحدث باسم الخارجية ان تلك الصفقة المقترحة هى لاعادة تزويد القوات البرية السعودية بما يمكنها من مواصلة حماية الحدود الجنوبية للمملكة من هجمات تشنها جماعات مسلحة.

أضف تعليقك

تعليقات  0