وزير المالية: ما أثير عن استملاك قطعتي 3 و4 بـ«خيطان» بمبلغ 3 مليارات دينار.. غير صحيح


قال نائب رئيس الوزراء وزير المالية أنس الصالح إن ما أثير عن استملاك قطعتي 3 و4 بمنطقة خيطان بمبلغ 3 مليارات دينار غير صحيح، مؤكدا أن إدارة نزع الملكية أصدرت بيانا حول الموضوع، جاء فيه: «نفت إدارة نزع الملكية في وزارة المالية صحة ما أثير في وسائل التواصل الاجتماعي عن استملاك العقارات الواقعة بالقطعتين (3 و 4) بمنطقة خيطان بمبلغ 3 مليارات دينار كويتي وأكدت أن هذا الخبر عار من الصحة ويفتقد إلى دقة البيانات مبينة أن القيمة الإجمالية لها بلغت نحو 421 مليون دينار.

وقال مدير إدارة نزع الملكية للمنفعة العامة بالوكالة عادل الحسن، إن الاستملاكات والتعويضات للعقارات الواقعة ضمن القطعتين المذكورتين عبر صدور قرار المجلس البلدي رقم (م ب/ف1/101/1/2000) والمتضمن الموافقة على الخطة الإنمائية المعدة من قبل البلدية حيث تم نزع ملكية العقارات وصدر بشأنها 12 قرار نزع ملكية في الفترة بين عامي 2003 و2007 وبلغ إجمالي الاستملاك لهذه المعاملات 6ر318 مليون دينار.

وأضاف الحسن أن استملاكات قديمة للسكن الخاص تمت أيضا على ميزانيات مختلفة بمبلغ 7ر58 مليون دينار إضافة إلى أحكام قضائية صادرة لمصلحة آخرين بمبلغ 5ر43 مليون دينار وعليه تصبح القيمة الإجمالية 421 مليون دينار.

ولفت إلى أن قرار مجلس الوزراء (82/ثاني عشر) صدر بتاريخ 30 يناير 2005 والمتضمن أن يكون استغلال القسائم المتوفرة بعد استملاك كامل القطعتين (3 و 4) بمنطقة خيطان والتي يبلغ عددها (1094) قسيمة للسكن الخاص وأن يتم بيعها عن طريق المزاد العلني وفق المرسوم بقانون (105/80) بتنظيم أملاك الدولة ولائحته التنفيذية.

وطالب الحسن المواطنين بالتواصل مع إدارة نزع الملكية في حال وجود أي استفسار عن عقارات مستملكة عن طريق الموقع الرسمي لإدارة نزع الملكية. يذكر أن إدارة نزع الملكية تهدف بشكل رئيسي إلى نزع ملكية العقارات والأراضي والاستيلاء عليها مؤقتا للمنفعة العامة بناء على قرارات صادرة من مجلس الوزراء والمجلس البلدي وتحديد المخصصات المالية للتعويضات المقررة».

أضف تعليقك

تعليقات  0