"الشؤون" : تقنيات جديدة للحد من العمالة الوافدة وتقليل قيود الاستقدام



   ترأست وزيرة الشئون الاجتماعية والعمل هند الصبيح وزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية اجتماعاً هاماً للجنة المختصة، في الاطلاع على الإجراءات المعمول بها لدى الجهات الحكومية بشأن تقدير احتياج أصحاب العمل وتحديد آليات جديدة لتقدير عدد العمالة الوافدة.

 و أكدت الصبيح ضرورة ضبط عملية تقدير الاحتياج وعدد العمالة الوافدة نظراً لانعكاساتها الإيجابية على التركيبة السكانية، مشيرا إلى أنها اقترحت تقنيات حديثة تحد من تقدير العمالة الوافدة، بجانب إعداد دراسة متكاملة بالنتائج، على حسب احتياج العقود الحكومية والجهات سواء الخدمية أوالانشائية.

  وأضافت أن الاقتراحات سيتم رفعها إلى مجلس إدارة الهيئة العامة للقوى العاملة لاعتمادها، والعمل بها خلال الفترة المقبلة، خاصة أن الاقتراحات ستساهم في تقليل القيود على استخراج تصاريح للعمالة المستقدمة من الخارج.

أضف تعليقك

تعليقات  0