أول مستشفى بريطاني لعلاج السرطان بالبروتونات


من المتوقع افتتاح أول مستشفى في بريطانيا لمكافحة السرطان باستخدام أشعة البروتونات خلال عامين.

يُذكر أن طريقة العلاج الجديدة هذه متاحة حاليا خارج البلاد فقط، ومنذ عام 2008 أرسلت الخدمات الصحية البريطانية نحو أربعمئة مريض للعلاج في الخارج،

والمستشفى الجديدة أكثر ملاءمة للمرضى المصابين بأورام خبيثة في الدماغ.

ويشمل الإجراء الجديد إطلاق أشعة البروتونات من جهاز مسرع دوراني على الورم لتدمير الخلايا السرطانية.

وتطبق هذه الطريقة بصفة خاصة على المرضى الذين لا تكفي الأشعة السينية لعلاجهم بسبب عمق الورم في الجسم أو حساسية العضو مثل الدماغ.

ويسمح العلاج بالبروتونات بتركيز الجرعة الداخلة للجسم بحيث لا تتضرر أنسجة الجسم الأخرى، كما يحدث في الطريقة التقليدية، حيث تتوقف أشعة البروتونات بمجرد إصابتها للخلايا السرطانية.

وقد وعدت الخدمات الصحية البريطانية ببناء مركزين للعلاج بالبروتونات في إنجلترا بحلول العام 2018، أحدهما في لندن والآخر في مانشستر.

أضف تعليقك

تعليقات  0