الخوجة رئيساً للائتلاف الوطني السوري لفترة رئاسية ثانية

انتخب الائتلاف الوطني السوري المعارض خالد الخوجة رئيساً لفترة رئاسية ثانية، بعد فوزه على منافسه موفق نيربية في ختام اجتماعات الدورة الـ 23 للائتلاف في مدينة اسطنبول التركية.

وحصل الخوجة على 59 صوتاً فيما حصل نيربية على 38 صوتاً، وامتنع عضوان عن التصويت، من أصل 99 عضواً شاركوا في الاجتماعات، وغاب 6 أعضاء آخرون عن اجتماعات الائتلاف حيث أن عدد أعضاء الائتلاف الكلي 105 أعضاء.

وانطلقت يوم الجمعة الماضي اجتماعات الهيئة العامة للائتلاف بدورتها الـ 23، وكان على رأس جدول أعمالها انتخاب هيئة رئاسية لدورة جديدة، ومناقشة الوضع الميداني وتأثيرات الاتفاق النووي الإيراني على الثورة السورية والمنطقة.

وناقش الائتلاف عدداً من القضايا السياسية على رأسها مقترح المبعوث الدولي إلى سورية ستيفان دي ميستورا الذي قدمه إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي بعد انتهاء مشاوراته الثنائية.

وقرر الائتلاف الوطني كذلك تمديد عمل اللجنة المكلفة بالإشراف على تشكيل القيادة العسكرية العليا لمدة شهرين قادمين بعد استكمال المشاورات مع جميع الفصائل والقيادات العسكرية في الداخل السوري.

وناقش أعضاء الائتلاف الوضع الميداني وعدة فقرات قانونية، وإعادة هيكلة الائتلاف وآليات التوسعة النسائية، والنظام المالي، وتوصيات لقاء الائتلاف مع المجلس الوطني الكردي.

الجدير بالذكر أن خالد الخوجة شغل منصب سفير الائتلاف في تركيا، وهو من مؤسسي إعلان دمشق في تركيا، وعضو مؤسس في المجلس الوطني السوري والائتلاف الوطني السوري، وشغل منصب رئيس الائتلاف منذ 5 يناير الماضي.

ودرس الخوجة كلية العلوم السياسية في جامعة اسطنبول 1986 و كلية الطب في جامعة إزمير 1995.


أضف تعليقك

تعليقات  0