بلاتر يترك مقعده في اللجنة الاولمبية الدولية


قرر السويسري جوزف بلاتر الذي سيترك في بداية العام المقبل منصبه كرئيس للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بسبب فضائح الرشاوى والفساد، التخلي أيضا عن مقعده في اللجنة الاولمبية الدولية.

عاد السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" للتأكيد على استقالته من منصبه وذلك من خلال خطاب أرسله لرئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ أثناء انعقاد اجتماع الجمعية العمومية للجنة في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وأكد بلاتر في خطابه أنه ليس مستعدا لخوض انتخابات اللجنة الأولمبية الدولية مرة أخرى لأنه سيترك منصبه كرئيس للفيفا في 26 شباط/فبراير 2016.

وكان المسؤول السويسري79/ عاما/ قد أعلن استقالته في 29 أيار/مايو الماضي، بعد أربعة أيام من إعادة انتخابه لفترة ولاية خامسة، على خلفية فضيحة الفساد التي أسفرت عن إلقاء القبض على عدد من أبرز قيادات الفيفا قبل شهرين. ومن المقرر أن يتم انتخاب خليفة بلاتر الذي يتولى منصب رئيس الفيفا منذ عام 1998 في 26 شباط/فبراير المقبل خلال اجتماع استثنائي للجمعية العمومية للفيفا بمدينة زيورخ السويسرية.

وقرر بلاتر عدم حضور اجتماع الجمعية العمومية الجاري للجنة الأولمبية الدولية في ماليزيا، رغم كونه عضوا بها منذ عام 1999.

أضف تعليقك

تعليقات  0