(الجنايات) تبدأ محاكمة المتهمين بتفجير مسجد الإمام الصادق


بدأت دائرة الجنايات في المحكمة الكلية برئاسة وكيل المحكمة محمد الدعيج اليوم جلسة محاكمة المتهمين في تفجير مسجد الإمام الصادق وعددهم 29 متهما.

وتعرض المسجد الكائن في منطقة الصوابر بالكويت العاصمة إلى تفجير إرهابي خلال صلاة الجمعة في شهر رمضان المبارك في 26 يونيو الماضي ما أدى الى استشهاد 26 شخصا واصابة 227 اخرين.

وكانت النيابة العامة وجهت في 14 يوليو الماضي الاتهام إلى 29 شخصا في حادث التفجير الإرهابي الذي استهدف المسجد وأحالتهم إلى محكمة الجنايات.

وقالت النيابة آنذاك إنها فرغت من التحقيق والتصرف في الجناية (رقم 40 لسنة 2015 حصر أمن دولة المحررة عن حادث التفجير الإرهابي بمسجد الإمام الصادق) ووجهت الاتهام فيها إلى هؤلاء بينهم سبع نساء من أقارب المتهمين عدا المتهم المتوفى الذي انقضت الدعوى الجزائية بالنسبة له بوفاته.

ومن بين هؤلاء المتهمين سبعة كويتيين وخمسة سعوديين وثلاثة باكستانيين و13 شخصا من المقيمين في البلاد بصورة غير قانونية إضافة إلى متهم هارب لم تعرف جنسيته بعد.

وأمرت النيابة العامة بحبس 24 متهما احتياطيا على ذمة القضية كما أمرت بحبس خمسة من المتهمين الهاربين غيابيا منهما اثنان ضبطا في السعودية.

وكانت الأجهزة الامنية وعقب وقوع التفجير الإرهابي في مسجد الإمام الصادق ألقت القبض على السائق الذي أوصل الانتحاري الذي فجر نفسه داخل المسجد وتبين أنه يقيم في الكويت بطريقة غير قانونية وكان مختبئا في منزل بمنطقة الرقة قبل أن تلقي القبض على مالك المركبة وبقية الشركاء والمتعاونين والمتورطين في التفجير الإرهابي.

أضف تعليقك

تعليقات  0