ريال مدريد يتخطي توتنهام بسهولة في كأس أودي


حقق فريق ريال مدريد، وصيف بطل الدوري الإسباني لكرة القدم، فوزا مريحًا على توتنهام الإنجليزي بهدفين مقابل لا شيء في الجولة الأولى من كأس " أودي" الودية على ملعب "أليانز أرينا" معقل بايرن ميونيخ الألماني، استعدادًا لانطلاق الموسم الجديد.

أحرز هدفي النادي الملكي، جيمس رودريجيز، وجاريث بيل في الدقيقتين 36، 79، ليواجه الفائز من المباراة التي ستقام بعد قليل بين العملاق البافاري وميلان الإيطالي. بدأ ريال مدريد المباراة بطريقة 4-2-3-1 معتمدًا على خيسي في الأمام وخلفه الثلاثي جاريث بيل وجيمس رودريجيز وإسكو، بينما لعب توتنهام بنفس بخطة أيضًا، معتمدًا على هاري كين في الأمام، وخلفه إريكسون وديمبلي، ولاميلا، وسط حذر كبير من الفريقين بالدقائق الأولى من المواجهة.

الفريقان حاولا جس النبض في الربع الساعة الأولى من المباراة، إن كانت الأفضلية النسبية لريال مدريد عن طريق تحركات بيل وإيسكو وخيسي ومارسيلو، بينما حاول السبيرز البحث عن شخصيته، وخاصة أنه أكتفى في معظم الدقائق في التكتل الدفاعي وتراجع قبل وسط الملعب. شكل لاميلا خطورة من تسديدة قوية تألق في إخراجها كاسيا حارس الريال، قبل أن يشكل ريال مدريد خطورة ملحوظة عن طريق تسديدة رائعة من جانب رودريجيز في الدقيقة 14، في ظل تكتل دفاعي واضح من الفريق الإنجليزي.

أعتمد ريال مدريد على الاختراق من العمق مع تحويل الخطة إلى 4-4-2، مع دخول أيسكو ورودريجيز إلى الوسط الهجومي، قبل أن يسدد مودريتش كرة قوية أنقذها حارس توتنهام بصعوبة بعد تغيير اتجاهها في الدقيقة 34.

نجح أخيرًا النادي الملكي في إحراز هدف التقدم، عن طريق الكولومبي رودريجيز حيث نفذ رأسية رائعة مستغلاً العرضية المتقنة من جانب إيسكو، لتصبح النتجية 1-0 للريال في الدقيقة 36، قبل انتهاء الشوط الأول لم يتغير الحال كثيرًا في الشوط الثاني، إلا أن توتنهام تجرأ بشكل واضح على المستوى الهجومي، وبدأ المردبان في إجراء تغييرات، حيث شارك في النادي الملكي كاسميرو، لوكاس، أربيلوا، إياراميندي، تشيرشيف، أسينسو، وناتشو، مكان جيمس رودريجيز، توني كروس، مارسيلو، مودريتش، خيسي إيسكو، وراموس.

من جانبه شارك في توتنهام، فيرتوجن، ناصر الشاذلي، نبيل بن طالب، هاري وينكس، وكارول مكان، ويمر، لاميلا، ديير، علي، إريكسيون، قبل أن ينجح ريال مدريد الأفضل من إضافة الهدف الثاني أخيرًا عن طريق جاريث بيل الذي خطف كرة وانطلق من وسط الملعب ويطلق تسديدة قوية خارج منطقة الجزاء لتسكن شباك "السبيرز" في الدقيقة 79 .

خرج بيل ليفسح المجال في ريال مدريد للصاعد بورجا مايورال في الدقيقة 82، وسعى ريال مدريد لزيادة الغلة لكن بدون جدوى في ظل تكتل توتنهام الدفاعي، لينتهي اللقاء بتفوق النادي الملكي بهدفين نظيفين.

أضف تعليقك

تعليقات  0