موسكو بصدد الكشف عن مقاتلة شبح سرية تدمر 10 طائرات للعدو


ذكرت وكالة "سبونتيك" الروسية، أن موسكو تستعد للكشف عن أقوى طائرة شبح في العالم، حيث كان يتم العمل عليها في السر لإبهار العالم بها، وهي طائرة معروفة لدى الخبراء والمتخصصين المشروع "إم إف إي 1.44".

وبحسب الوكالة، تكشف موسكو عن الطائرة التابعة لشركة"ميج" الروسية لصناعة الطائرات في المعرض الجوي "ماكس-2015" في جوكوفسكي بأحد ضواحي موسكو، الذي سيفتتح في 25 أغسطس للجمهور العام، وستعرض هذه المقاتلة لأول مرة في تصميم الطائرات التابع لمكتب "ميج". وأضافت الوكالة، أن روسيا صنعت هذه الطائرة الفريدة من نوعها وحلقت في الهواء لأول مرة في 29 فبراير 2000، حيث تم إنشاء الطائرة قبل أن يفكر الأمريكان بتحليق طائرات "إف - 22" رابتور.

وأوضحت أن هذه الطائرة طارت قبل 15 عاما وبعد ذلك أصبحت سرا لسنوات عديدة، وقادها بطل روسيا فلاديمير جوربونوف، الطيار الوحيد الذي صعد بها إلى السماء ويعتبر ما قام به حتى الآن سرا عسكريا لا يمكن البوح به.

وعرضت المقاتلة في يناير 1999، أمام الصحفيين واستمرت رحلتها الأولى 18 دقيقة، أظهرت خلالهما إمكانات كبيرة حيث يمكن أن تصل إلى سرعة 2900 كم / ساعة، وفي الوقت نفسه تستطيع الطيران بسرعة تفوق سرعة الصوت، ويمكنها أن تدمر 10 طائرات للعدو بعنف.

أضف تعليقك

تعليقات  0