إيران ستقدم خطة للسلام في سوريا إلى الأمم المتحدة


قال حسين أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية الإيراني يوم الأربعاء إن إيران ستقدم إلى الأمم المتحدة خطة للسلام في سوريا حيث تسببت الحرب الأهلية في كارثة إنسانية وسمحت لتنظيم الدولة الإسلامية بالسيطرة على أراض.

وتستضيف إيران حليفة الرئيس السوري بشار الأسد مسؤولين من سوريا وروسيا هذا الأسبوع لمناقشة حل الصراع الذي أودى بحياة مئات الآلاف من الأشخاص. وترتكز الخطة الإيرانية على مبادرة من أربع نقاط قدمها وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف للأمم المتحدة في العام الماضي.

وهي الوقف الفوري لإطلاق النار وتشكيل حكومة وحدة وطنية ووجود حماية دستورية للمراقبين وإجراء انتخابات تحت إشراف.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية "ستقدم الخطة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بعد استكمال مناقشات مفصلة بين طهران ودمشق."

أضف تعليقك

تعليقات  0