أوباما يسخر من أعضاء الكونجرس الرافضين لاتفاق إيران: تحولوا علماء ذرة


سخر الرئيس الأمريكى باراك أوباما من أعضاء الكونجرس المعارضين لاتفاق إيران النووى "لسوء الطالع أننا نعيش فى وقت تظهر فيه السياسية الأمريكية من خلال استخدم جملة من السياسيين على اتخاذ قرارات مختلفة ومتناقضة وحتى قبل توقيع الاتفاق كان يعد العدة لإظهار معارضته الشديدة لهذا الاتفاق، وتحول بعض اعضاء الكونجرس إلى علماء ذرة من خلال تصريحاتهم الشديدة لنا، لكن هذه النتائج ليست ما نبحث عنه".

وأشار أوباما إلى أن رفض الكونجرس لهذا الاتفاق لن يمكن أى إدارة أمريكية من مساعى إيران فى الحصول على السلاح النووى وسوف يخلق المزيد من القلاقل فى الشرق الأوسط.

ولفت أن كل القائلين بأن هناك اتفاق أفضل من ذلك كان من الممكن أن يتم مع طهران فهم إما يفتقرون للحد الأدنى من العقلانية أو أنهم لا يرون الحقائق على حالها، كون هذا الاتفاق عمل على تفكيك كافة المنشآت التى كان يشتبه بأنها قد تعمل على تطوير أسلحة نووية.

نعلم أن النظام الإيرانى الحاكم قمعى وأن إيران تدعم بعض المنظمات الإرهابية مثل حزب الله، الأمر الذى يؤثر على مصالح وتسعى إلى خلق حالة من عدم الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، بالإضافة إلى أنها تنفق مليارات الدولارات لدعم بشار الأسد. وشدد على أنه فى حال انتهاك إيران لهذا الاتفاق سيكون لدينا خيرات عديدة وسنستمر فى فرض العقوبات إذا قامت بنشاطات إرهابية أو تعدى حقوق الإنسان بالإضافة على الخيار العسكرى.

أضف تعليقك

تعليقات  0