فريق الغوص يحذر من دمار الشعاب المرجانية


ناشد مسؤول المشاريع البيئية في فريق الغوص التابع للمبرة التطوعية البيئية محمود أشكناني الهيئة العامة للبيئة ومعهد الأبحاث وجامعة الكويت والجهات المعنية الأخرى بضرورة تكثيف الدراسات البحرية، بعدما حذّر الفريق من الدمار الذي لحق بالشعاب المرجانية، والذي تبلغ نسبته %90 في منطقة أم العيش.

وشدد أشكناني على ضرورة العمل على إعادة تأهيلها والمحافظة على التنوع البيولوجي، بجانب معرفة الأسباب المؤثرة على وضع الشعاب المرجانية، وتباطؤ نمو المرجان، خاصة في مواقع مهمه كشعاب أم ديرة، وشعاب جزيرة كبر الشرقية.

أضف تعليقك

تعليقات  0