الداخلية السعودية تكشف هوية منفذ التفجير الانتحارى بمسجد قوات الطوارئ بعسير


كشفت وزارة الداخلية السعودية هوية منفذ التفجير الانتحارى بمسجد قوات الطوارئ بعسير الذى أسفر عن استشهاد 15 شخصا وإصابة 33 آخرين.

وقال المتحدث الأمني بوزارة الداخلية- فى بيان اليوم- إنه بمباشرة الجهات المختصة إجراءاتها التحقيقية في هذه الجريمة النكراء، تبين أن الحادث كان جراء إقدام شخص انتحاري على تفجير نفسه بحزام ناسف في جموع المصلين أثناء أدائهم صلاة الظهر.

وأضاف أنه اتضح من إجراءات التثبت من هوية منفذ الجريمة الإرهابية الآثمة بمسجد قوة الطوارئ الخاصة بمنطقة عسير, بأنه يدعى / يوسف بن سليمان عبدالله السليمان سعودي الجنسية , من مواليد 1415هـ (1994 مـ). وتابع أنه نتج عن الحادث الإجرامي استشهاد خمسة عشر مصليا, خمسة منهم من رجال الأمن العاملين بالمقر، وستة متدربين من الملتحقين بالدورات الخاصة بأعمال الحج، وأربعة من العاملين في الموقع من الجنسية البنجلاديشية مشيرا إلى أن الحادث الإرهابي لازال محل متابعة الجهات الأمنية المختصة.

وأكد أن هذه الأعمال الدنيئة لن تزيد رجال الأمن وأبناء الوطن إلا إصرارا على التصدي للفكر الضال وملاحقة أربابه والدفاع بكل نفيس عن حياض الدين , وعن أمن واستقرار هذه البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0