جامعة الكويت:الانتهاء من توسعة المشرحة وتدريب الطلبة يبدأ في سبتمبر


أعلن عميد كلية الطب في جامعة الكويت الدكتور عادل خضر عايد الانتهاء من مشروع توسعة المشرحة التابعة للكلية وتجهيز موقع بديل للمشرحة القديمة.

وقال عايد في تصريح صحافي اليوم إن التوسعة هي بمنزلة مشرحة جديدة بكامل خدماتها وتعنى بتدريب طلبة كليتي الطب وطب الأسنان اعتبارا من بداية العام الدراسي الجديد في سبتمبر المقبل.

وأكد استعداد الكلية لاستقبال العام الجامعي الجديد 2015/2016 وحرصها على العمل مع الطلبة والزملاء في أعضاء الهيئة التدريسية والعاملين ضمن بيئة عمل واحدة.

ولفت إلى تسلم الكلية مشروع مختبر المهارات الإكلينيكية على أن يبدأ العمل به مطلع العام الدراسي الجديد في سبتمبر أيضا ويحوي 24 غرفة مداولة ليواكب تحديث المناهج الجديدة وسيتم تقسيم الطلبة إلى مجموعات دراسية صغيرة مع التركيز خلال المحاضرات على التعليم القائم على معرفة أساس المشكلة المرضية.

وذكر أن الطلبة سيحضرون أيضا في مختبر المهارات السريرية مع التركيز على التطبيق الطبي العملي مبينا أن العمل تم بتوصيات مجلس الجامعة بشأن موضوع مادة (الفورماليدهايد) وبعض المهام أوكل إلى جهات مختصة والعمل جار بهذا الشأن.

وبين عايد أن كلية الطب وبالنظر إلى ما تقدمه من مساهمات بارزة للارتقاء بمستوى التعليم العالي من خلال مناهجها التدريسية المبتكرة وما تجريه من أبحاث تنافسية على الصعيد الدولي وما تقدمه من خدمات طبية متميزة استحقت بجدارة نيل (جائزة حمدان) لأفضل كلية طب في العالم العربي.

وكانت جامعة الكويت أعلنت في أبريل الماضي إغلاق المشرحة القديمة التابعة لكلية الطب حرصا منها على توفير كل متطلبات السلامة للمبنى والعاملين فيه والمترددين إليها والعمل على إعادة تأهيلها وتوسعتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0