إسرائيل تعتقل متهماً بالتجسس لحزب الله


أعلن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي الأحد أن مواطناً سويدياً من أصل لبناني يشتبه بأنه تجسس لمصلحة حزب الله تم اعتقاله، ووجهت إليه تهمة تسليم معلومات وإجراء اتصالات بعميل أجنبي.

وقال الشين بيت في بيان إن المشتبه به حسن خيزران (55 عاما) قام التنظيم الشيعي اللبناني بتجنيده خلال رحلة عائلية إلى لبنان العام 2009، لافتا إلى أنه كلف لاحقا بالاتصال بإسرائيليين بإمكانهم التواصل مع عسكريين.

وأضاف الجهاز أن خيزران كلف أيضا بتسليم معلومات عن مراكز تجمع القوات والدبابات والقواعد العسكرية، إضافة إلى الإجراءات الأمنية في مطار بن غوريون قرب تل أبيب.

وحصل خيزران على 2300 دولار من حزب الله العام 2009 وعلى 800 دولار العام 2011، وفق المصدر نفسه.

ولم يحدد البيان ما إذا كان المشتبه به الذي اتهم أيضا باستخدام محظور لـ"مواد مرتبطة بالإرهاب"، قام بزيارات عدة لإسرائيل.

وردا على سؤال لفرانس برس، اكتفت متحدثة باسم الشين بيت بالقول إنه "أقام في إسرائيل العام 2009".

وتابع الجهاز أن "هذا الاعتقال يثبت الأهمية التي يعلقها حزب الله على المواطنين الأجانب الذين يمكنهم زيارة لبنان وإسرائيل، وكذلك على القواعد العسكرية، استعدادا لمواجهة مقبلة مع إسرائيل عبر تحديد بنك أهداف" لشن هجمات مقبلة.

وفي صيف 2006، خاضت إسرائيل وحزب الله نزاعا داميا استمر 33 يوما.

أضف تعليقك

تعليقات  0