غوغل تجري أكبر عملية تغيير في تاريخها

أعلنت شركة غوغل عن واحدة من أكبر عمليات إعادة الهيكلة وتغيير المناصب الإدارية التي أوصلت Sundar Pichai إلى منصب المدير التنفيذي الجديد، وأصبحت شركة غوغل بالكامل واحدة من الشركات المنضوية تحت جناح الشركة القابضة Alphabet.

وبموجب التغييرات الإدارية الكبيرة فإن لاري بايج قد أصبح المدير التنفيذي للمجموعة وسيكون سيرجي برين رئيس المجموعة Alphabet وسيكون اشرافهم على غوغل التي أسسوها كشركة فرعية ضمن المجموعة الأم.

وبحسب كلام لاري بايج فإن شركة Alphabet القابضة ستضم عدة شركات أخرى بجانب غوغل التي ستكون أكبرها.

وستتخصص تلك الشركات في عدة مجالات بعيدة نوعاً ما عن مجال غوغل أو خدمات الانترنت.

على سبيل المثال هناك شركة Life Sciences التي تعمل على العدسات اللاصقة الحساسة للغلوكوز لمرضى السكري، هناك أيضاً شركة Calico التي تبحث في إطالة الحياة وحتى شركة Wing المتخصصة بالتوصيل عبر الطائرات بدون طيار وبالطبع المختبر السري X lab ومشاريعه.

ولكل واحدة من هذه العمليات والشركات سيكون لها مديرها التنفيذي الجديد وإدارتها الخاصة، في حين أن Sundar Pichai سيشرف على مجالات عمل شركة غوغل الأساسية أي البحث، الاعلانات، الخرائط، يوتيوب، أندرويد ومتجر غوغل بلاي وغيرها.

وبهذا ستختفي شركة غوغل كاسم من سوق الأسهم ناسداك لتحل محلها Alphabet وسينتقل حملة الأسهم إلى الشركة الجديدة لتصبح أسهمهم جزء من شركة أكبر إلا أنها ستحافظ على رمزها المختصر GOOG.

وبهذا تصبح Google مجرد حرف ضمن "الأبجدية "

أضف تعليقك

تعليقات  0