عشرات الآلاف من البريطانيين يطالبون حكومتهم باعتقال نتنياهو عند زيارته لندن


طالب عشرات الآلاف من البريطانيين حكومة بلادهم باعتقال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، خلال زيارته إلى لندن الشهر القادم بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

ووصل عدد الموقعين على العريضة التي نشرت على موقع البرلمان البريطاني إلى أكثر من 40 ألف شخص خلال أيام من نشرها، حيث يأمل ناشطون في الحصول على مزيد من الدعم قد تجبر البرلمان على مناقشتها.

ومن المنتظر أن يلتقي نتنياهو برئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لإجراء محادثات في سبتمبر حول عدة مواضيع، تشمل القضية النووية الإيرانية. وذكرت العريضة الموجزة "بنيامين نتنياهو سيعقد محادثات في لندن في سبتمبر.

طبقا للقانون الدولي يجب اعتقاله لارتكابه جرائم حرب لدى وصوله المملكة المتحدة للمجزرة التي قتل فيها ألفي مدني في عام 2014".

ووفقا للقانون البريطاني، سيضطر البرلمان لمناقشة الموضوع إذا وقع على العريضة أكثر من 100 ألف مواطن. ووصفت وزارة الخارجية البريطانية العريضة بأنها "ممارسة عامة دون وجود معنى حقيقي."

وأضافت "العلاقات الثنائية بين بريطانيا وإسرائيل هي أقرب من أي وقت مضى، كما يتضح من البيانات التي تظهر تضاعف التجارة المتبادلة في السنوات الأخيرة، والتعاون في الدراسات الأكاديمية والثقافية والعلمية بين البلدين".

ولفتت إلى أنه "يمكن لأي شخص بدء عريضة على الموقع الإلكتروني للبرلمان البريطاني".

أضف تعليقك

تعليقات  0