إيطاليا: 40 مهاجراً لقوا حتفهم في البحر المتوسط


اعلنت البحرية الحربية الإيطالية السبت العثور على نحو 40 شخصا أمواتا في مركب يقل مهاجرين غير شرعيين في البحر المتوسط، في حين أشارت وسائل إعلام إيطالية إلى احتمال وفاتهم في القاع. وقالت البحرية في تغريدة على موقع تويتر إن "عملية إنقاذ جارية على مركب (...) أنقذنا عددا كبيرا من المهاجرين، 40 منهم لقوا حتفهم على الأقل".

ورصدت مروحية تابعة للبحرية مركبا يواجه صعوبات على بعد 21 ميلا بحريا من السواحل الليبية، جنوب جزيرة لامبيدوزا الإيطالية. وقال صحافي راي نيوز إن المركب، وعلى متنه حوالي 300 مهاجر، "كانت حمولته زائدة وبدأ بالغرق". وفي هذه الأثناء، اقتربت سفينة تابعة للبحرية وباشرت عمليات الإغاثة، واكتشفت فرق الإغاثة في ما بعد أن هناك 40 جثة في قاع المركب.

ووفقا لشهادات العديد من الناجين من هذه الرحلات الخطرة جدا بين ليبيا وإيطاليا، فإن المهربين عادة ما يكدسون في قاع هذه المراكب المهاجرين الذين دفعوا مبالغ أقل. والمهاجرون المحاصرون يصبحون عرضة لخطر الوفاة اختناقا من انبعاثات الوقود، أو غرقا إذا بدأ المركب بالغرق من دون أن يكون لديهم وقت للخروج. وفي أحيان كثيرة، يلجأ المهربون أو المهاجرون إلى العنف خلال عبور البحر لمنع ركاب القاع من الخروج إلى سطح السفينة، لأن ذلك قد يؤدي إلى انقلاب المركب.

أضف تعليقك

تعليقات  0