11 قتيلا بينهم وزير داخلية إقليم البنجاب في هجوم انتحاري في باكستان


قتل وزير داخلية اقليم البنجاب الباكستاني اليوم الأحد في هجوم انتحاري استهدف تجمعا سياسيا واسفر كذلك عن مصرع ما لا يقل عن عشرة اشخاص اخرين في شمال غرب البلاد، بحسب السلطات. وقال قائد عمليات الاغاثة محمد اشفاق لوكالة فرانس برس ان «وزير داخلية البنجاب شجاع خان زاده استشهد» في التفجير.

وكان خان زاده (71 عاما) يعقد اجتماعا مع السكان المحليين وقت وقوع التفجير.. وحوصر وهو والعديد من الحاضرين تحت الانقاض بعد ان ادى الانفجار الى انهيار سقف المبنى الواقع في قرية شادي خان في منطقة اتوك التي تبعد مسافة 70 كيلو متر شمال غرب اسلام اباد.

وأفاد قائد شرطة الإقليم مشتاق سوخيرا لوكالة فرانس برس ان «حصيلة القتلى ارتفعت إلى 11 قتيلا، بينهم الوزير واثنان من رجال الشرطة».

وأضاف ان 22 شخصا آخرين أصيبوا بجروح ونقلوا الى المستشفى، مشيرا إلى العثور على أشلاء الانتحاري. ولم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن.

أضف تعليقك

تعليقات  0