مسؤول كويتي: ينفي وجود بضائع إسرائيلية بالكويت ويدعو إلى اتساع المقاطعة


أكد رئيس مكتب مقاطعة اسرائيل وليد ابراهيم حمد حمادي التزام دولة الكويت بتطبيق مبادئ المقاطعة الاقتصادية لاسرائيل مطالبا بتعزيز المقاطعة اعلاميا على الصعيد العربي.

وقال حمادي وهو رئيس الوفد الكويتي الى أعمال المؤتمر ال89 لضباط اتصال المكاتب الاقليمية للمقاطعة العربية لاسرائيل في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش الاجتماع ان "دولة الكويت تطبق مبادئ المقاطعة الاقتصادية لاسرائيل بحزم ويستحيل وجود بضائع اسرائيلية فيها".

وطالب بتوجيه حملة اعلامية توعوية على المستوى الشعبي للدول العربية حول اهمية المقاطعة لاسرائيل لما لها من "دور كبير" في محاربة اسرائيل اقتصاديا على غرار "المقاطعة الشعبية" في أمريكا وأوروبا ضد منتجات الاحتلال من المستوطنات المقامة على الأراضي العربية المحتلة.

وحول أعمال المؤتمر ال89 لضباط اتصال المكاتب الاقليمية للمقاطعة العربية لاسرائيل اكد حمادي ان الاجتماع يعقد دعما للشعب الفلسطيني من خلال مناقشة أوضاع الشركات والبواخر التي تتعامل مع اسرائيل واستعراض التقارير ذات الشان.

وقال ان الاجتماع الذي يستمر ثلاثة أيام سيصدر عددا من التوصيات في ختام أعماله غدا تمهيدا لرفعها الى الدورة المقبلة لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية الشهر المقبل للنظر في اقرارها.

يذكر ان أعمال المؤتمر ال89 لضباط اتصال المكاتب الاقليمية للمقاطعة العربية لاسرائيل انطلقت يوم امس في القاهرة بمشاركة ممثلين عن بعض الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي والجامعة العربية

أضف تعليقك

تعليقات  0