«حماس» تدين خطف 4 فلسطينيين في سيناء وتطالب القاهرة «بتحمل مسؤولياتها»


نددت حركة حماس الخميس بخطف أربعة فلسطينيين في شبه جزيرة سيناء بأيدي مسلحين مجهولين الأربعاء، مطالبة السلطات الأمنية المصرية بتحمل مسؤولياتها وإعادة المخطوفين «سالمين».

وكان الناطق باسم وزارة الداخلية التابعة لحكومة حماس في غزة اياد البزم أعلن انه «في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء وقع حادث إختطاف أربعة مسافرين فلسطينيين أثناء سفرهم في حافلة الترحيلات التي تكون في حماية الأمن المصري في منطقة رفح المصرية بعد أن اعترض مسلحون الحافلة وقاموا باقتيادهم إ0لى جهة مجهولة».

وأضاف ان وزارة الداخلية «تقوم بإجراء اتصالاتها العاجلة على اعلى المستويات مع السلطات المصرية للوقوف على ملابسات ما حدث ونطالب وزارة الداخلية في الجانب المصري بالعمل على حماية المخطوفين والإفراج عنهم»

 وقالت حماس في بيان ان «اختطاف أربعة من المواطنين في سيناء حدث خطير لا يمكن تجاوزه»، مذكرة بان الحافلة التي كان فيها المخطوفون «كانت في حماية الأمن المصري، على مسافة قريبة من معبر رفح، حيث تم إطلاق النار عليها وإجبارها على التوقف ثم مناداة أربعة من الشباب بالاسم والانطلاق بهم إلى جهة مجهولة».

واضاف البيان «فور وقوع الحادث جرت الاتصالات مع الجهات الأمنية المصرية ليتحمّلوا مسؤولياتهم في إعادة هؤلاء المواطنين سالمين إلى بلادهم، لاسيما وأنهم عبروا المعبر بموافقة الجهات الأمنية التي كانت بوسعها ردُّهم وعدم تمكينهم من العبور».

واعتبرت حماس ان الحادث «يكسر لأول مرة كل الأعراف الديبلوماسية والأمنية للدولة المصرية، بحيث يبدو أنه انقلاب أمني وخروج على التقاليد، الأمر الذي يستدعي سرعة ضبط هذه العناصر وإعادة المخطوفين، حتى لا يؤثر ذلك على العلاقات الفلسطينية المصرية في الوقت الذي يسعى فيه الطرفان إلى توطيد هذه العلاقة». وتظاهر ظهر الخميس عشرات من الشبان وأهالي المخطوفين أمام معبر رفح، مطالبين السلطات المصرية بكشف مصير أبنائهم.

أضف تعليقك

تعليقات  0