اليمن: قتلى في تفجير استهدف مقر محافظ عدن


قُتل أربعة أشخاص وأصيب عشرة على الأقل جراء انفجار قنبلة في مدينة عدن جنوبي اليمن.

واستهدف التفجير مبنى يستضيف بصفة مؤقتة مكتب محافظ المدينة. وكان محافظ عدن، نايف البكري، بداخل المبنى عند وقوع الانفجار، لكنه لم يصب بأذى.

وقال مصدر في مكتب البكري لبي بي سي إن أربعة أشخاص من المساعدين والحرّاس قتلوا في الهجوم الذي شنه مسلحون مجهولون، يُعتقد أنهم ممن سماهم المصدر بـ"الخلايا النائمة" التابعة للحوثيين في المدينة. وقال المصدر إن المهاجمين أطلقوا قذيفة ار بي جي على مكتب المحافظ، الذي يتخذ من كلية العلوم الإدارية مقرا مؤقتا له.

وفي غضون هذا، ذكر مصدر أمني لبي بي سي أن لغما أرضيا زرعه الحوثيون انفجر صباح اليوم في محيط مطار عدن الدولي وأسفر عن تدمير سيارة وإصابة شخصين. وكانت قوات التحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين قد قصفت مواقع للحوثيين في شمال اليمن صباح اليوم. ويعاني اليمن من فوضى سياسية وأمنية بسبب القتال الدائر بين المسلحين الحوثيين وأنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح، من جانب، والقوات الموالية للرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي، من جانب آخر. وتقود السعودية تحالفا عسكريا يشن غارات على خصوم هادي داخل اليمن منذ مارس/ آذار الماضي.

وكان برنامج الغذاء العالمي، التابع للأمم المتحدة، قد حذر أمس من أن اليمن على حافة المجاعة جراء القتال والقيود المفروضة على دخول المساعدات. وقالت رئيسة البرنامج، إرثارين كازين، إن الأسواق لم يعد بها ما يكفي لإطعام اليمنيين، "وفي يوليو الماضي، كانت عشر محافظات من أصل 22 محافظة يمنية على حافة المجاعة".

وطالبت كازين بسماح فوري لمسؤولي الإغاثة في البرنامج كي يصلوا إلى المناطق المتضررة.

أضف تعليقك

تعليقات  0