حملة التضامن مع فلسطين مظاهرات حاشدة بسبب زيارة نتنياهو لبريطانيا



تواصل حملة التضامن مع فلسطين وعدد من النشطاء العرب والأجانب فعالياتهم الرافضة لزيارة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو المنتظرة لبريطانيا مطلع سبتمبر/أيلول القادم  التي لم يعلن عن موعدها المحدد حتى الآن في ظل تكتم رسمي . وانتقدت الحملة التي تعد أبرز الهيئات البريطانية الداعمة للفلسطينيين دعوة الحكومة البريطانية نتنياهو لزيارة المملكة المتحدة رغم أنه يتحمل المسؤولية المباشرة عن جرائم الحرب التي ارتكبت في غزة الصيف الماضي .


وتوعدت بأنها ستنظم مظاهرات يشارك بها مئات الآلاف من البريطانيين الغاضبين والرافضين لوجوده مذكرة بمئات الآلاف الذين نزلوا للشوارع الصيف الماضي طيلة فترة الحرب الإسرائيلية على غزة، مؤكدة أنهم مستعدون للنزول للشارع مرة أخرى ضد وجود نتنياهو في بريطانيا. وقالت رئيسة الحملة سارة كولبون إن التظاهرات التي سيستقبل بها نتنياهو هي تعبير عن رفض غالبية البريطانيين لزيارته مشيرة إلى سعي الحملة المتواصل لمعرفة موعد الزيارة بالتحديد .


وتزامنت الاستعدادات من قبل المنظمات البريطانية مع عريضة رفعها أحد النشطاء على موقع مجلس العموم البريطاني تطالب باعتقال ومحاكمة نتنياهو عن جرائمه التي ارتكبها في غزة الصيف الماضي، ووقع عليها أكثر من 75 ألفا. وستلزم العريضة البرلمان بمناقشة هذا الأمر إذا نجحت بجمع مئة ألف توقيع وهو ما يطرح التساؤل مجددا عن الفرص القانونية لتوقيف نتنياهو في بريطانيا ومحاكمته.

أضف تعليقك

تعليقات  0