«التمريض» : الاعتداء على ممرضة وصيدلانية «أم الهيمان» لن يمر مرور الكرام


استنكرت جمعية التمريض الكويتية الاعتداء الذي تعرضت له ممرضة وصيدلانية في مركز علي صباح السالم الصحي من احدى المرجعات، والذي وصل الى حد الضرب و السب والقذف دون مبررات حقيقية، مؤكدة على ان الاعتداء على أي موظف أثناء عمله جريمة يعاقب عليها القانون الكويتي.

واكد رئيس مجلس جمعية التمريض الكويتية بندر نشمي العنزي على ان هذا الاعتداء لن يمر مرور الكرام، وان هناك اتجاها من قبل الجمعية بتصعيد الأمر الى أعلى مستوى من أجل وقف هذه الاعتداءات المتكررة على أعضاء الهيئة التمريضية من خلال الادوات القانونية.

واستغرب العنزي عدم وجود "حراس" امن لردع الاعتداءات على الكوادر الطبية والفنية والتمريضية في مركز علي صباح السالم الصحي، بالاضافة الى انه لايوجد كاميرات مراقبة لرصدهم.

وشدد العنزي على ضرورة ردع كل من يعتدي على الهيئة التمريضية ، مؤكدا بأن الجمعية ستخاطب وكيل وزارة الصحة الدكتور خالد السهلاوي بخصوص هذا الأمر من أجل فتح تحقيق والأسراع في اتخاذ خطوات ملموسة بالتنسيق مع وزارة الداخلية لايقاف الاعتداءات على الهيئة التمريضية .

واشار الى ان دولة الكويت بها دستور وقانون يحمي كل من يعيش على هذه الأرض ولا بد من تفعيل العقوبات حتى تستمر منظومة العمل الصحي بشكل جيد وحتى يستطيع كل شخص ان يؤدي وظيفته على الوجه الأكمل الادوات القانونية

أضف تعليقك

تعليقات  0