سامسونغ تتحدى أبل بمنح مستخدمي "أي فون" تجربة هواتفها لشهر مقابل دولار واحد


تراهن شركة سامسونغ الكورية الجنوبية للإلكترونيات على قدرتها بإغراء محبي الـ"أي فون" لتغيير هواتفهم من شركة آبل المنافسة والانتقال لاستخدام هواتفها، وذلك في عرض حصري لمستخدمي آبل لتجربة هواتفها مقابل دولار واحد لمدة 30 يوما.

ففي إطار المنافسة الحادة بين عملاقي سوق الهواتف المتحركة، أبل، وسامسونغ، عرضت سامسونغ لمستخدمي الـ"أي فون" تجربة أي من أجهزتهم الجديدة، "جلاكسي نوت 5" و "جلاكسي اس 6" و"جلاكسي اس 6 ايدج" و"جلاكسي اس 6 ايدج بلس" لمدة شهر كامل مقابل دولار واحد فقط. ووعدت الشركة أنه إن لم يُعجَب العميل بالهواتف الجديدة فسيستطيع إعادة الجهاز للشركة مجانا.

يأتي هذا العرض في أعقاب تقدم أبل على سامسونغ في سباق المبيعات الصينية والتي لطالما هيمنت عليها سامسونغ، واستمرار أبل في السيطرة على السوق الأمريكي بنسبة 43 بالمئة. بينما تواصل سامسونغ ريادتها لسوق الهواتف الذكية، باستيلائها على 22 بالمئة من المبيعات العالمية، وفقاً لتقرير أصدرته شركة أبحاث التكنولوجيا الأمريكية، غارتنر.

ومن غير الواضح مدى النجاح المتوقع لهذا العرض في إقناع عملاء أبل بتغيير هواتفهم، إلا أن هذه الحملات الترويجية نادرا ما تسعى سوى لتنمية الوعي بالعلامة التجارية.

أضف تعليقك

تعليقات  0